4CD52C88-9BEE-47A0-8788-9CE45CE75ACB
محمد سي بشير

أستاذ جامعي وباحث جزائري

مقالات أخرى

حرّية التّعبير والعنصرية لا يكاد أحدهما ينفك عن الآخر على ألسن وأقلام نخبة فرنسية، ترى الآخرين بأعين الدونية، وتكنّ وتكيل لهم كلّ التُّهم، وتلصق بهم عوار نقائص بلادهم في قضايا الاقتصاد والجيو سياسة، حيث تتهمهم، حيناً، بالإرهاب، وحينا بتهديد السلم!

24 سبتمبر 2020

عندما شاهدنا كيف تحرّك الغرب للسياسي الروسي المعارض، نفالني، صادف ذلك، في قلوبنا، شعورا بأن ذلك كان ممكنا، أيضا، للرئيس المصري الراحل محمد مرسي والصحافي السعودي جمال خاشقجي ومئات آلاف ممن يعانون، في صمت، من مبدأ ازدواجية المعايير.

12 سبتمبر 2020

يأتي الإنقلاب في مالي ليكشف مؤامرات فرنسا الدّائمة على المنطقة السّاحلية – الصحراوية، حيث التدخل السافر في شؤون دول المنطقة لا يخدم أيا من الاستراتيجيات إلا التي تنافح عنها فرنسا، باعتبار إدراكها أن المنطقة، برمتها، منطقة نفوذ تستحلّ فيها ما تريد.

05 سبتمبر 2020

تحدث الرئيس الجزائري، عبد المحيد تبون، أخيرا، عن مشكلات في بلاده، قال إنّ أكثرها تفوح منها شبهة مؤامرة أو مؤامرات، ذلك أنّ مجالات كثيرة، وفي تزامنٍ غريبٍ، شهدت سيرا سيئا، ما يعود إلى ما هو سياسي/ تآمري، وإلى آثار عقود من السياسة العامة غير السوية.

24 اغسطس 2020

نحن أمام تطبيع إماراتي صهيوني تمّ التحضير له بعناية، ليكون هدفه استراتيجيا لكلا الطرفين، وبتداعيات كبيرة على الملف الليبي قد يحوّله من نزاع على الحكم في طرابلس إلى حرب إقليمية، لأنّ الخلفية، الآن، هي ما يجري في شرق المتوسط، والصراع على الطاقة فيه.

20 اغسطس 2020

يجب أن تتضمن لجنة الذاكرة بين فرنسا والجزائر، لتنجح في أعمالها، بالنسبة للجانب الجزائري، مؤرّخين مشهود لهم بالضلوع في المجال، إضافة إلى تطعيم اللجنة بمفاوضين يعرفون كيف يربطون المسائل التاريخية بالمسائل الاستراتيجية.

31 يوليو 2020

أقيم في فرنسا عرض أزياء، سطا فيه، مصمم أزياء فرنسي، جهاراً نهاراً، على زيّ تقليدي جزائري، مدّعياً أنّه زي عالمي، أي تراث ملك للجميع! لذلك عمل كبير ينتظر الجزائريين، لكسب اعتراف العالم بتراثهم وثرائه، ليكون ذلك قاعدة لمقومات شخصية قومية جزائرية.

26 يوليو 2020

عندما تقول الجزائر إنّها تقف على مسافة واحدة من الليبيين جميعهم، فهي، تذكّرهم بأنّها لم تنصر أحدا على أحد، كما أنّها حاولت التّواصل مع الجميع، رغم اعترافها بحكومة الوفاق، دون أن تنسى أنّ ثمّة جزءا من الشرعية متفرّقا بين قسمين من البرلمان اللّيبي.

17 يوليو 2020

تحتاج القراءة المتأنية لرمزية عودة جماجم شهداء من منحف في باريس إلى بلدهم الجزائر فهما وتوجيها مختلفيْن عن مجرّد الاحتفاء، واعتقاد أنّ نصرا ما تمّ إنجازه على المظلوميات الاستعمارية الفرنسية،فالجزائريون مكلّفون باستلهام الدّروس التّاريخية والسياسية.

13 يوليو 2020

استبشر الجزائريون عندما رأوا مناقشات مسودّة الدستور على الإعلام، فنبرة الحديث تمتّعت بسقف حرية مرتفع. لكن اللّغة الخشبية عادت إلى المشهد بضيوف يتمّ اختيارهم ليؤدّوا الأدوار المنوطة بهم، أي الانتقاد بلغة ناعمة في محاورات يكون أغلبها مسجّلا، لتفادي المفاجآت المرفوضة.

28 يونيو 2020