A192C84D-9A16-42AA-977F-84110CD6D458
دلال البزري

كاتبة وباحثة لبنانية

مقالات أخرى

في بلادنا، يضيع الوقت القديم في الحروب والفواجع والحرائق والانفجارات والمقْتلات على أنواعها. يضيع الوقت في تعطيل الدولة نفسها. في الجريمة والسرقة والفساد والاهتراء والتشبيح والفوضى العارمة المضبوطة. في الهجرة الجماعية والفردية، هرباً من خرابٍ عميم.

26 نوفمبر 2020

نصدق السفيرة الأميركية في لبنان، أم نصدّق رئيس التيار الوطني الحر، جبران باسيل، صاحب الأرقام القياسية بالكذبين، المحلي والدولي، ما يطول سرده وشرحه هنا. وباسيل، مثل غيره من سياسيي لبنان، استفاد جلّ الاستفادة من العهد الترامبي، خصمه "الجيو سياسي".

19 نوفمبر 2020

كما في لبنان، يدوس الرئيس الأميركي، ترامب، على الدستور والقوانين، ويخرّب الخدمة العامة والهيئات المهنية والمستقلة. ويفتح طريقاً سالكة أمام التفلّت من العقاب، من المحاسبة، وفساد يطيح بالأخلاقيات السياسية الداخلية للأميركيين، أو بالجانب المشرق منها.

12 نوفمبر 2020

من يقرأ إعلان اتفاق إبراهام، الموقّع بين إسرائيل والإمارات برعاية أميركية، والصادر أخيرا، يخيّل إليه أنه إعلان منبثق من مجلس ملائكة، يرْجم الشيطان بحجارة التفاهم والكرامة والحرية والحوار والتعاون. لكنه في حقيقة الأمر عكس ذلك تماما.

05 نوفمبر 2020

ليس تحقيراً بهذا العصر الذي يمدّ البشرية بأنْبل ما أنتجه الإنسان من معانٍ. إنما، كيف يتناولها صاحبها على أرض الواقع؟ كيف يتم تطبيقها؟ هل يؤمن بها فعلاً الرئيس الفرنسي؟ هو الذي يغضّ الطرف عنها عندما تكون "المصالح العليا للدولة" متناقضةً مع مضامينها؟

29 أكتوبر 2020

السحر لا يدوم. والثورات أيضاً. إما تنْكفئ، تنهزم، أو تنتصر. وفي كل الحالات، سحرها يرهق، وينتهي مفعوله. في الهزيمة ينفرط السحر. وفي الانتصار أيضاً، عندما تتحوّل الثورة إلى دولة، إلى نقيض الثورة. وفي الحالتين، هيهات أن تستعيد الثورة سحرها الأول. 

22 أكتوبر 2020

بماذا ينشط نواب لبنان؟ بتقوية بعضهم ضد بعض. بالمطالبة بـ"دولة مدنية"، لن ترفع، في حال تحقيقها، أي واحد منهم إلى فوق، حيث يسكنون. دولةٌ لن تتحقق من دون إسقاطهم. فكيف لطائفي، مذهبي، حتى العظم، أن يلغي نفسه بهذه الطريقة الصريحة؟

15 أكتوبر 2020

شيء واحد يجمع الرجلين، بعد فروقات كثيرة: أمين عام حزب الله حسم نصر الله ورثَ عن الزعيم المصري جمال عبد الناصر جانباً سلبياً من تجربته. البروباغندا والقمع. مثل عبد الناصر، يلجأ نصر الله إلى تخوين أعدائه، "عملاء الخارج" أو "السفارات"، ويتفوَّق عليه.

08 أكتوبر 2020

لا يجد الغربيون أي صعوبة بالتباعد، يحترمون التعليمات، يستبقونها أحياناً، كأنها أصبحت من عادياتهم، أو هي بالأحرى جزء منها. أما الآخرون، فبالعفوية نفسها يتقاربون، لا يحترمون المسافات، لم يستدخلوا المسافات، إنما يقاومونها، من دون وعي ربما.

01 أكتوبر 2020

ميزان القوى في لبنان لم يرسُ على أي "طرفٍ" من "الأطراف"، وإن كانت السيطرة معقودة على أحدهم. الفراغ يدخل من هذه الثغرة، من معضلة العجز عن قيام حكم، أو ممارسة الحكم. ولا معنى لأي شيءٍ آخر غير التناحر.

24 سبتمبر 2020