58A20E76-8657-4557-85A3-A5682BEB4B9A

سامح راشد

باحث مصري متخصص في العلاقات الدولية والشؤون الإقليمية للشرق الأوسط. درس العلوم السياسية وعمل في مراكز أبحاث مصرية وعربية. له أبحاث ومقالات عديدة في كتب ودوريات سياسية.

مقالات أخرى

الأسوأ من اتباع سياساتٍ ثبت يقيناً خطؤها في مصر، هو تكرارها. والأكثر سوءاً، بل غباء، هو الإبقاء على من نصحوا بها أو تبنّوها ودافعوا عنها. وتفويض المسؤولين أنفسهم الذي تسببوا في كوارث، لإصلاح ما أفسدوه، رغم أن خطاياهم متكرّرة، وليست استثناء عارضاً.

08 اغسطس 2022

المصريون بالفعل فقراء، والحكومات لا تبحث عن انتشالهم من الفقر، وإنما عن تحميلهم تبعاته، بل وتمارس هي نفسها البذخ على نطاق واسع. لكن المصريين أنفسهم بالفعل لا يجيدون إدارة الدخول أو تنظيم الإنفاق وفقاً لأولويات موضوعية غير مظهرية.

01 اغسطس 2022

الكارثة الحقيقية لم تأت بعد، وهي انتقال تونس من نموذج استثنائي ناجح للربيع العربي إلى حالة فجّة ومكشوفة تُضاف إلى سلسلة الملَكيات الجمهورية في المنطقة، فبعد تطبيق الدستور، سيصير الرئيس قيس سعيّد ملكاً متوّجاً على تونس.

25 يوليو 2022

النتيجة الوحيدة المؤكّدة لقمة جدة، رفع السعودية حجم إنتاجها النفطي إلى ثلاثة عشر مليون برميل يومياً، وهي نتيجة مهمة وأساسية، لكنها لم تكن كل المطلوب أميركياً. لم يحصل العرب من واشنطن على شيء، كأنهم توقعوا أن بايدن جاءهم بأيادٍ فارغة.

18 يوليو 2022

دخلت تونس بنعومة وبالتدريج في دوّامة العودة إلى الديكتاتورية والخضوع للاستبداد، لكن بأدوات سياسية غير خشنة تتسق مع طبيعة الشعب التونسي. ولذلك نجح الرئيس قيس سعيّد في انقلابه السياسي، وها هو يطبخ دستوراً يسهل له الإجهاز سريعاً على ما بقي من ثورة تونس.

11 يوليو 2022

سببٌ جوهريٌّ لاستمرار الحرب إلى زمن غير محدّد، هو إصرار واشنطن على عدم الاكتفاء بما تم من استنزاف لموسكو. إنه توافقٌ غريبٌ بين طرفٍ يستنزف الآخر إلى آخر مدى، فيما الثاني ليس في عجلةٍ ولا مشكلة لديه في الوقت ولا الخسائر، ما دام يحقّق أهدافه وفق خططه.

04 يوليو 2022

تتنوع المصادر والأشكال، لكنها جميعا تتفق في دلالة واحدة، أن المصريين لم يعودوا ذلك الشعب الحكيم الرزين الذي بنى الأهرامات وأقام أول حضارة وبنى أقدم مكتبة في التاريخ. بل أصبح شعبا تافها قليل الصبر محدود الأفق، لا يهتم سوى بتوافه الأشياء وأنصاف الرجال.

27 يونيو 2022

بعد أن تتراكم المخاطر على الشعب، وتتكالب التهديدات على الدولة، يفاجئ الاستبداديون شعوبهم بإنكارٍ كامل لأية مسؤولية عن الأخطاء والكوارث التي تقع بسبب قراراتهم وتوجهاتهم، فالشعوب خطّاءة، أما هم فحكماء وفلاسفة لا يخطئون أبدا.

20 يونيو 2022

الثابت الوحيد في الحوارات السلطات العربية إصرار القوى العسكرية، وكذلك نظم الحكم، على احتكار السلطة، وإقصاء المجتمع وكل القوى الأخرى منها. وهو سلوك منطقي تماماً، فمن جُبل على طاعة الأوامر وعدم التفكير لا يمكن أن يقبل بالحوار، إلا تظاهراً وادّعاء.

13 يونيو 2022

الرياضة المصرية كلها، وكرة القدم خصوصاً، معرّضة لتردٍّ وانحدار مهين. باتت خطورة الفشل الإداري أكثر اقتراباً من دواخل الرياضة، وتكاد تقتحم الكيانات القوية التي كانت أشبه بالقلاع المحصّنة من أمراض الرياضة، بل الدولة المصرية ككلّ.

06 يونيو 2022