56B14126-91C4-4A14-8239-0C25A8235D5D
حسان الأسود

كاتب ومحامٍ وحقوقي سوري، المديرالسابق للهيئة السورية للعدالة والمحاسبة، مقيم في ألمانيا.

مقالات أخرى

يجب أن نبدأ، نحن السوريون، بتشريح سلوكياتنا بمباضع الجرّاحين المهرة، وما يحتاج إلى بتر أو كيّ لا حاجة لنا به، وإن لم نفعل كل يومٍ من الآن ما علينا فعله منذ عشرة أعوامٍ إلّا قليل، فلننتظر إذن عشرات السنين من الضياع والشرذمة والمهانة.

07 نوفمبر 2020

الهرولة باتجاه من يفترض أن يكون العدو التاريخي تهدف إلى حماية العروش واستدامة السيطرة على مقاليد السلطة ممن وصلوا إليها بلا جدارة أو استحقاق. والسؤال المطروح هنا: ألم يكن الصلح والتطبيع مع الشقيق القطريّ الأقرب أولى منه مع الغريب العدوّ الأبعد؟

16 أكتوبر 2020

استخدم بشار الأسد فيروس كورونا في حربه ضدّ الاستحقاقات المقبلة، فقد أرسل ثلاثة من أعضاء وفده إلى اجتماعات اللجنة الدستورية مصابين بفيروس كورونا، لكنّه لن يستطيع تأجيلها إلى الأبد، فلكلّ أزمة نهاية، ويبدو أنّ نهاية الأسد قد اقتربت أكثر مما نتصوّر

28 اغسطس 2020

ليست مصادفة أننا لا نجد في المشرق العربيّ المتشظّي إدراكاً واضحاً لمفاهيم كثيرة لا غنى عنها، كالأمّة والوطن والدولة والدين والهويّة والانتماء والجماعة! فهذه جميعها الحوامل التي تجمع في بوتقتها الناس، وتصنع منهم شعباً ذا روح ونبض ووجود.

11 اغسطس 2020

ما لا ينفع معه التراكم والتغيير البطيء، تأتي الثورات لتقلبه رأساً على عقب. فمنذ ثورات العبيد في روما، وصولاً إلى ثورات الربيع العربي، والمظاهرات ضد التمييز العنصري في أميركا، ما زال البشر يتعلمون من بعضهم، ويطوّرون خبراتهم في صناعة التاريخ وفي تغيير.

21 يوليو 2020

لا تبرير للعنصريّة في هذا الوقت، فكلّ محاولات استغلال العلم التي جرت في عصر النهضة لإثبات تفوّق عرق على آخر باءت بالفشل. ولكن يبقى أنّ هناك مستفيدين كثر من بقاء فئة من الناس على عداء دائم مع فئة أخرى منهم.

10 يونيو 2020

التطورات على الأرض السورية تدل على أن وراء الأكمة ما وراءها، بأنّ إسرائيل وأميركا لا تحاربان الوجود الإيراني في سورية عامة، وفي الجنوب خاصة، بل تديرانه لتحقيق أكبر قدر ممكن من المنافع المتبادلة بينهما منه.

05 ابريل 2020

على الأوروبيين أن يدركوا، قبل المهاجرين في بلادهم، أنّ غضّ الطرف عن التطرّف اليميني وصناعة عدّو مُفترض من المسلمين أو المهاجرين أو غيرهم، سيقود، عاجلاً أم آجلاً، إلى موجات عنف مجتمعيّ كبيرة، كالتي سبّبت حروباً طاحنة فيما مضى.

12 مارس 2020

نبش القبور جنود بشار الأسد القبور هو رسائل متعمّدة يطلقها قادة هذه العصابة، عبر أزلامهم من الجهلة والأغبياء، رسالة المستقبل القاتم الذي يرومونه لنا ولكّل من تجرّأ على قول لا للطاغية.

12 فبراير 2020