6 أهداف تروي تاريخ قمة بايرن ودورتموند

6 أهداف تروي تاريخ قمة بايرن ودورتموند

14 اغسطس 2016
الفريقان سيتواجهان في السوبر الألماني (العربي الجديد)
+ الخط -
يترقب الجميع السوبر الألماني بين أفضل فريقين هناك، الأول هو العملاق بايرن ميونخ والثاني هو بروسيا دورتموند، وشهدت هذه المباراة الكلاسيكية الكثير من الأهداف الرائعة على مرّ التاريخ، بعضها كان حاسماً وبعضها كان مذهلاً للغاية.

ياكوب بلازيكوفسكي
اللاعب البولندي والذي يبلغ في الوقت الحالي 30 عاماً، لعب لصالح نادي بروسيا دورتموند من عام 2007 حتى 2015 مع الفريق الألماني، وأعير في الموسم الماضي لنادي فيورنتينا الإيطالي، وهو الذي سجل خلال مسيرته مع الفريق 32 هدفاً في 252، لكن في موسم 2008-2009، أحرز هدفاً غاية في الروعة، حين راوغ فيليب لام، ورغم ضغط المدافع لوسيو وصلت الكرة إلى زميله الذي بالصدفة لم يروض الكرة بشكل صحيح، فسددها بلازيكوفسكي بطريقة مذهلة ملتفة في مرمى الحارس.



روبن سوزا
قضى اللاعب الأوروغوياني سوزا موسماً واحداً في بروسيا دورتموند، وسجل 3 أهداف فقط، وخلال ذلك الموسم نجح في تسجيل هدفٍ مذهل في اللقاء الذي جمعه بنظيره بايرن ميونخ موسم 1995-1996، حينها تلقى تمريرة من ضربة حرة، فأطلق قذيفة لا تصد ولا ترد سكنت شباك الحارس الأسطوري أوليفر كان الذي طار إليها محاولاً إنقاذ مرماه لكنه فشل في ذلك.



روبرت ليفاندوفسكي
خلال فترة وجوده مع نادي بروسيا دورتموند من عام 2010 حتى 2014، حقق المهاجم البولندي الكثير من الأهداف والتي وصلت إلى 74 في الدوري فقط، ولكن في إحدى المباريات أمام بايرن في موسم 2011-2012، سدد زميل ليفا كرة من خارج منطقة الجزاء، فلعبها بكعب قدمه بطريقة رائعة في مرمى الحارس مانويل نوير، الذي لم يتمكن من التصدي لها.



لوكاس بودولسكي
صحيح أن المهاجم الألماني لم ينجح بشكل كبير مع نادي بايرن ميونخ، إذ سجل 15 هدفاً في 71 مباراة، لكنه خلال مباراة أمام بروسيا دورتموند، حينها تلقى تمريرة ذكية من زميله الإيطالي، المهاجم لوكا توني، فسددها بطريقة رائعة ومميزة من خارج منطقة الجزاء لتسكن شباك الحارس، إذ صعق الأخير أمام قوتها.



توماس مولر
نجم بايرن ميونخ الحالي دائماً ما يساعد فريقه على حصد الألقاب، وخلال موسم 2009-2010 كان المهاجم الأبرز في الفريق. يومها تلقى تمريرة ساحرة من زميله أوليتش بكعب القدم، فتقدم نحوها مولر الذي أطلق تسديدة صاروخية لا تصد ولا ترد، هزّت شباك الحارس فاندير فيلر، وانتهت يومها المباراة بنتيجة 5-1، وعلى أرض دورتموند في سيغنال إيتونا بارك.



محمد شول
أيقونة نادي بايرن ميونخ من سنة 1992 حتى 2007 ساهم في حصد الكثير من الألقاب، وسجل أهدافاً حاسمة للغاية، لكنه في إحدى اللقاءات أمام نادي بروسيا دورتموند موسم 2000-2001، صعق الجميع بتسديدة هائلة من ضربة حرة من مسافة بعيدة للغاية، استقرت في الشباك، وهو من أجمل الأهداف التي سجلت في شباك الفريقين، وانتهى اللقاء حينها بنتيجة 6-2 لصالح النادي البافاري.



المساهمون