يوم وصل ميسي إلى برشلونة... تفاصيل حكاية صناعة أسطورة

يوم وصل ميسي إلى برشلونة... تفاصيل حكاية صناعة أسطورة

18 سبتمبر 2016
ليونيل ميسي وبدايته مع برشلونة الإسباني (العربي الجديد)
+ الخط -

وصل ميسي إلى برشلونة الإسباني في مثل هذا اليوم، كان لاعباً صغيراً، جسده لا يليق بجسد لاعب كرة قدم. لمس الكرة وأصبح أحد أفضل اللاعبين الناشئين وها هو اليوم صاحب الكرات الذهبية الخمس وبين أفضل لاعبي العالم إن لم يكن أفضلهم.

إنه يوم الإثنين 18 سبتمبر/أيلول عام 2000. وصل ليونيل ميسي (13 سنة) إلى مدينة برشلونة ظهراً لأول مرة، وكانت هذه أول زيارة للنجم الأرجنتيني إلى إسبانيا حتى. بعد ساعات لمس ميسي أرض الملعب مع مجموعة من لاعبين صغار ينتمون لأكاديمية "لا ماسيا" الخاصة بالنادي "الكتالوني".

كان لاعباً صغيراً ونحيفاً، وكان آنذاك يوازي طول قدم جيرارد بيكيه فقط. حتى إن زميله في الفريق آنذاك مارك بيدرازا قال عن ميسي عندما شاهده لأول مرة في الملعب: "عندما شاهدنا ليو ميسي لأول مرة كان صغيراً ونحيفاً كثيراً، كنا سنأكله، لكن عندما لمس الكرة شاهدنا أعجوبة كروية لن تتكرر، وكان من المستحيل سرقة الكرة من بين أقدامه".

لكن في هذا اليوم الصفقة مع ميسي لم تتم بشكل عادي. في 14  ديسمبر/كانون الأول من عام 2000، اجتمع على العشاء كل من المدير التقني لبرشلونة كارليس ريكساخ ومدير الأعمال غوسيب ماريا مينغويلا مع ممثل ليونيل ميسي روبن هوراسيو غاغيولي.

توصل الثلاثي لاتفاق مبدئي مبني على الثقة بخصوص ليونيل ميسي. طلب ريكساخ قلماً من موظف المطعم، واستخدم بدل الورقة "منديلاً". كُتب على المنديل أن برشلونة سيرعى ميسي من الآن وصاعداً لكي يصبح أحد أفضل نجوم كرة القدم في العالم.

في اليوم التالي ذهب هوراسيو غاغيولي ووثق "عقد المنديل" عند كاتب العدل وأصبح رسمياً. بعد ذلك تم حفظه في بنك داخل صندوق سري محمي، وليونيل ميسي لم يره آنذاك أو يعرف أي شيء عنه.

ما كُتب على المنديل كان بمثابة الوثيقة الوحيدة التي تضمن حماية ميسي ورعايته عندما جاء إلى برشلونة. ويقول هوراسيو غاغيولي: "لو لم يتم التوقيع على هذا المنديل لما شاهد العالم ميسي في برشلونة بل كان شاهده في أي فريق آخر آنذاك".

أصبح ليونيل ميسي منذ ذلك الحين لاعباً مع مجموعة من نجوم "لا ماسيا" أمثال سيسك فابريغاس، وجيرارد بيكيه وغيرهم الكثير الذين قادوا برشلونة إلى الأمجاد الكروية في السنوات الأخيرة.

اليوم وبعد 16 سنة أصبح ليونيل ميسي واحداً من أفضل لاعبي كرة القدم في العالم، حصد خمس كرات ذهبية وحقق ألقاباً تاريخية مع برشلونة الإسباني، وبعد أن كان صغيراً ونحيفاً يستخف به الخصوم، أصبح مرعبهم وقاتلهم على أرض الملعب.

المساهمون