وفد الاستخبارات المصرية في غزة بعد رام الله وتل أبيب

12 يوليو 2019
الصورة
التهدئة والمصالحة الفلسطينية تتصدران أجندة الوفد المصري (مصطفى حسونة/الأناضول)
وصل إلى قطاع غزة، عصر اليوم الجمعة، وفد من الاستخبارات المصرية للقاء قيادة "حركة المقاومة الإسلامية" (حماس)، بعد يوم من لقاء عقده الوفد مع قيادات في حركة "فتح" في رام الله بالضفة الغربية.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية إنّ الوفد الأمني المصري، برئاسة وكيل جهاز الاستخبارات العامة أيمن بديع، وعضوية مسؤول الملف الفلسطيني أحمد عبد الخالق، وصل إلى قطاع غزة عبر حاجز بيت حانون/ إيرز.
ومن المتوقع أنّ يجري الوفد نقاشاً مع حركة "حماس" حول ملفي التهدئة والتفاهمات مع الاحتلال الإسرائيلي، والمصالحة مع حركة "فتح".


وكانت وسائل إعلام إسرائيلية ذكرت، في وقت سابق، أنّ الوفد الأمني المصري اجتمع السبت الماضي برئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو في تل أبيب، لمتابعة ملف التفاهمات التي جرى التوصل إليها بين سلطات الاحتلال والفصائل في قطاع غزة.