وزير الخارجية التركي في الدوحة ويشيد بالتعاون مع قطر

وزير الخارجية التركي في الدوحة ويشيد بالتعاون مع قطر

20 يناير 2015
الصورة
خلال لقاء جاويش أوغلو برئيس الوزراء (العربي الجديد)
+ الخط -
استقبل رئيس الوزراء القطري عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، اليوم الثلاثاء، وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، في إطار الزيارة التي يجريها إلى العاصمة القطرية، الدوحة.

وحول وجود وساطة قطرية - تركية في ليبيا، قال وزير الخارجية التركي،  إن "لدينا مواقف مشتركة مع قطر، وطالبنا بوقف فوري لإطلاق النار ونحاول جمع كافة الأطراف هناك لحوار فعال، وندعوهم دائماً الى تشكيل حكومة وحدة وطنية، وعلينا أن نحترم قرار الأمم المتحدة وندعم الجهود الأممية مع رفض أي تدخل خارجي وخصوصاً التدخل العسكري".

 ولفت الوزير التركي إلى أنه بحث مع نظيره القطري خالد العطية، خلال اجتماعه به، اليوم الثلاثاء في الدوحة، الموضوعات التي سيتم مناقشتها في اجتماع لندن الذي سيعقد الخميس المقبل وستحضره تركيا، إلى جانب وزراء خارجية نحو 20 دولة منضوية في الائتلاف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش). وسيبحث الاجتماع مدى التقدم الذي أحرزه التحالف الدولي في محاربة التنظيم الجهادي الذي يسيطر منذ منتصف العام الماضي على أنحاء واسعة في العراق وسورية.

وشدد وزير الخارجية التركي على ضرورة مكافحة الإرهاب، مؤكداً أن "(داعش) يهدد أراضي سورية والعراق، ويشكل خطراً عالمياً ونحن في تركيا نكافح الإرهاب بكافة أنواعه"، مضيفاً أن "النظام الحالي في سورية، هو السبب وراء كل هذا التطرف والإرهاب، ولذلك فإن كلاً من قطر وتركيا تؤيد وضع استراتيجية شاملة لجلب الاستقرار والأمن إلى المنطقة، وتركيا تتخذ دائماً خطوات جادة لحماية حدودها".

 وعلى صعيد العلاقات الثنائية بين بلاده وقطر، قال وزير الخارجية التركي إن الاجتماع الأول "للمجلس الأعلى للتعاون الاستراتيجي" بين البلدين الذي أعلن عنه في شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي خلال زيارة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إلى تركيا، سيعقد اجتماعه الأول في شهر مارس/آذار المقبل، لبحث التعاون والتنسيق بين البلدين في مختلف المجالات والتمهيد لعقد لقاء بين أمير قطر والرئيس التركي.

 وأفاد جاويش أوغلو، عن اجتماع ستعقده دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، غداً الأربعاء، لبحث تطورات الأوضاع في اليمن، وقال الوزير التركي خلال حفل استقبال أقيم على شرفه في مقر السفارة التركية في الدوحة للصحافيين، إن "دول مجلس التعاون سوف تجتمع غداً الأربعاء، لبحث الأوضاع في اليمن". وأشار إلى تطابق وجهات نظر بلاده مع دول مجلس التعاون بخصوص اليمن، وقال: "نحن في تركيا لدينا نفس الموقف واليمن بحاجة شديدة لتحقيق الأمن والاستقرار، وإذا كان هناك أي دور لنا جميعاً لوقف تدهور الأوضاع هناك، فإننا سوف نبذل قصارى جهدنا من أجل تحقيقه". ولم يحدد الوزير في تصريحاته مكان انعقاد الاجتماع، إلا أن من المرجح انعقاده على مستوى وزراء الخارجية في الرياض.

المساهمون