واشنطن تحبط مشروع قرار لمجلس الأمن يدين إسرائيل

واشنطن تحبط مشروع قرار لمجلس الأمن يدين إسرائيل

القدس المحتلة

نضال محمد وتد

نضال محمد وتد
06 سبتمبر 2019
+ الخط -
ذكر موقع "هيئة البث الإسرائيلية" (كان)، أن الولايات المتحدة تمكنت، مساء أمس الخميس، من إحباط مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي ضد دولة الاحتلال وانتهاكها الحدود اللبنانية خلال التصعيد الأخير مع "حزب الله".

ونقل الموقع العبري أن تقريراً لوكالة "رويترز"، أكد وفق مصادر دبلوماسية، أن الولايات المتحدة استطاعت منع اتخاذ قرار بهذا الخصوص عندما أصرت على ألا يتضمن القرار أي انتقاد ضد دولة الاحتلال الإسرائيلي.

ووفقاً للمصدر، فقد قدمت فرنسا مشروع اقتراح أن تستنكر الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي كل خرق لخط الحدود بين إسرائيل ولبنان، سواء براً أو جواً، وتدعو الأطراف إلى احترام الاتفاق بشأن وقف العمليات العدائية.

وقالت المصادر الدبلوماسية، بحسب ما أوردت هيئة البث الإسرائيلية، إنّ الولايات المتحدة رفضت نصين مقترحين للقرار حتى لا تقر أو تمنح مكانة متساوية بأي شكل من الأشكال لكل من "حزب الله" وإسرائيل.

ومع أن الدول الأخرى في مجلس الأمن رفضت الموقف الأميركي إلا أنه تم في نهاية المطاف إهمال مشروع القرار لعدم توفر إجماع عليه.

ويوم الأحد الماضي، رد "حزب الله" عسكرياً على خرق إسرائيلي للضاحية الجنوبية في بيروت بطائرتين دون طيار، الأسبوع الماضي.

وبعد ساعات من التصعيد، عاد الهدوء مرة أخرى إلى المناطق الحدودية بين إسرائيل ولبنان وسط دعوات دولية لضبط النفس.

ذات صلة

الصورة

اقتصاد

ارتفعت خلال الأيام الماضية وتيرة المطالبات الشعبية في الأردن للحكومة بوقف تصدير البضائع إلى اسرائيل، كذلك إعادة تصدير سلع موردة من الخارج
الصورة
نازحون فلسطينيون في رفح (عبد زقوت/ الأناضول)

مجتمع

يتخوّف النازحون في رفح الواقعة في أقصى جنوب قطاع غزة من اجتياح قوات الاحتلال هذه المدينة التي تُعَدّ ملاذاً أخيراً لنحو مليون ونصف مليون فلسطيني.
الصورة

منوعات

ضبطت إسرائيل تكذب على الرأي العام من خلال الترويج للقطات من دولة مولدوفا في تغريدة تدعي فيها تسهيل مساعدات إنسانية إلى غزة التي تمارس عليها إبادة جماعية.
الصورة
نازحان في غزة (العربي الجديد)

مجتمع

يحاول النازح الفلسطيني أبو أحمد أبو القمبز من حي الشجاعية شرق مدينة غزة التخفيف من آلام صديقه الجديد أبو مصطفى سالم، الناجي الوحيد من مجزرة إسرائيلية.