هاري وميغان قد يحرمان من كلمة "ملكي"

19 فبراير 2020
الصورة
يقيمان في كندا حالياً (مارك كاثبرت/ Getty)
+ الخط -

تناقش العائلة المالكة البريطانية مع الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل منع استخدامهما كلمة "ملكي" في علامتهما التجارية، بعدما تخلى الزوجان على نحو مفاجئ عن واجباتهما الملكية لبدء حياة جديدة في كندا.

واتفق هاري، حفيد الملكة إليزابيث، وزوجته ميغان ماركل، دوقة ساسكس، مع الملكة خلال الشهر الماضي على أنهما لن يواصلا عملهما كفردين في العائلة المالكة، بعد إعلانهما المفاجئ عن رغبتها في السعي "لدور تقدمي جديد" يأملان تمويل نفسيهما عبره.

وقال مصدر ملكي "نظراً لأن دوق ودوقة ساسكس يتنحيان عن دوريهما كعضوين بارزين في العائلة المالكة ويسعيان للاستقلال المالي فسيتعين مراجعة استخدام كلمة (ملكي) في هذا السياق".

وأضاف المصدر "المناقشات لا تزال جارية".

ويستخدم هاري وميغان ماركل علامة "ساسكس رويال" بكثرة. ويحمل الموقع الإلكتروني الخاصة بهما الاسم نفسه، كما يستخدمانه في علامتهما التجارية ومؤسستهما للاستخدام في الكتب والأدوات المكتبية والملابس، مثل أثواب النوم والجوارب، والحملات الخيرية وأدوات التدريب والرياضة والرعاية الاجتماعية.

وأوضح المصدر الملكي أنه "في إطار عملية انتقال دوق ودوقة ساسكس للفصل الجديد من حياتهما، يجري التخطيط لإطلاق مؤسستهما الجديدة التي لا تهدف للربح. سنعلن التفاصيل في حينها".

وعبر هاري عن حزنه لاضطراره إلى التخلي عن واجباته الملكية في اتفاق مع الملكة، قائلاً إنه لا يوجد خيار آخر إذا كان يرغب هو وزوجته في مستقبل مستقلّ عن تدخل الإعلام الخانق في حياتهما.

(رويترز)

المساهمون