نجوم من الماضي..دينو زوف مُلهم حرّاس إيطاليا عبر الزمن

نجوم من الماضي..دينو زوف مُلهم حرّاس إيطاليا عبر الزمن

حسين غازي
08 يوليو 2015
+ الخط -
حلقة اليوم من فقرة "نجوم من الماضي"، تتناول أسطور حراسة إيطالية، سطّرت اسمها بأحرف من ذهب، وكان هذا الحارس ملهماً للعديد من حماة عرين الفرق الإيطالية والمنتخب الوطني.

رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة... هكذا بدأت قصة الحارس الأسطوري الإيطالي دينو زوف، من المزارع في شمال إيطاليا، كانت الانطلاقة لطفل عشق كرة القدم منذ نعومة أظفاره، وثابر للوصول إلى المستحيل.

لم تتحطم آماله عندما رفضه ناديا إنتر ميلان ويوفنتوس، في سن الـ14 عاماً، بسبب قصر قامته، لكن الجدة كان لديها الدواء الشافي، فأكثرت من إطعامه "البيض"، وبالفعل بعد خمس سنوات مع فريق قريته، ماريانيزي، كان هدفاً لكشافة أودينيزي، حيث زاد طوله 33 سم، ووصل إلى 1.82م.

ترك زوف عمله كميكانيكي محركات، وانتقل إلى أودينيزي، لكنه مني في مباراته الأولى بخسارة ثقيلة، حين تلقت شباكه خمسة أهداف كاملة، فهبط في نهاية الموسم مع النادي إلى الدرجة الثانية، لعب بعدها لفريق فريولي لأربع مباريات فقط، وعاد إلى الدرجة الأولى مع فريق مانتوفا. كان قريباً حينها من المنتخب الإيطالي، لكنه لم يتم استدعاؤه، وعبّر حينها زوف عن هذا الموضوع بالقول: "لم يرد إدموند فابري أن يتهم بالتحيّز لمانتوفا، لأنه كان يشجع هذا النادي".

طوّر الحارس العملاق من مهاراته، وانتقل إلى فيورنتينا، بعد أن كان قريباً من ميلان أيضاً، لكن الأول دفع ثمنه 130 مليون لير، وبعدها خاض زوف أول مباراة دولية ضد بلغاريا، وحافظ على نظافة شباكه بالفوز بهدفين بدون رد، وتابع العمل يوماً بعد يوم، ولكنه خسر مركزه لصالح ألبرتوزي في المكسيك عام 1970، ووصف ذلك بأنه لم يكن في أفضل حالاته.

مسيرة الحارس العملاق لم تتوقف، وتكللت بالنجاح بعد سنوات طويلة من المثابرة، إذ حقق كأس العالم، ووصل إلى هدفه، في عام 1982، النسخة التي استضافتها إسبانيا، وكان يومها قد بلغ سن الأربعين، وهو الذي شارك صحبة الأزوري في أربع مناسبات في العرس العالمي.

وصنع دينو زوف لنفسه اسماً تاريخياً لا يمكن أن يُمحى من كتب كرة القدم، حيث بقي مستواه رائعاً حتى مباراته الأخيرة. وكان يتميز، حتى عندما كبر، بروح حماسية عالية، وكأنه شاب يافع يعشق التألق والبقاء في القمة، فخاض 570 مباراة في الدوري الإيطالي لكرة القدم، وكانت حصة الأسد منها رفقة ناديه يوفنتوس في 330 مناسبة، النادي الذي رفض ضم زوف في بداية مشواره، لكنه قضى أيام مجد رائعة طوال 11 موسماً على ملعب كومونالي.

وحقق أسطورة الحراسة الإيطالية، إضافة إلى لقب كأس العالم، "السكوديتو" 6 مرات، وحمل كأس الاتحاد الأوروبي مرة واحدة، وكأس إيطاليا مرتين، ولكنه لم ينجح من ملامسة كأس الأندية الأوروبية، رغم وصوله إلى النهائي، إذ سقط أمام أياكس في عام 1973، وبعد سنوات تجرع مرارة الهزيمة مرة أخرى أمام هامبورغ.

اقرأ أيضاً: نجوم من الماضي.. رود خوليت القائد الهولندي الأعظم

دلالات

ذات صلة

الصورة
ويليان

رياضة

أحرز النجم البرازيلي ويليان بورخيس دا سيلفا هدفاً رائعاً للغاية في مباراة فريقه تشلسي أمام نظيره ستوك سيتي في الجولة التاسعة والعشرين من مسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

الصورة
Paredes

رياضة

أحرز اللاعب الأرجنتيني ليونادرو بايريدس هدفاً رائعاً خلال مباراة فريقه روما أمام نظيره تورينو في الجولة الخامسة والعشرين من مسابقة الدوري الإيطالي لكرة القدم.

الصورة
Florian Thauvin

رياضة

خطف لاعبا نادي مارسيليا الأضواء بشكل لافت حينما سجلا هدفاً رائعاً للغاية في مباراة فريقهما أمام نظيره رين في الجولة السادسة والعشرين من مسابقة الدوري الفرنسي لكرة القدم.

الصورة
توريس

رياضة

خطف النجم الإسباني فرناندو توريس الأنظار في مدرجات ملعب "فيثنتي كالديرون"، بسبب تسجيله هدفاً رائعاً لفريقه أتلتيكو مدريد، خلال اللقاء الذي جمعه بنظيره سيلتا فيغو في الجولة الثانية والعشرين من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم.

المساهمون