ناصر الخليفي: هذا أهم يوم في تاريخ سان جيرمان بنسخته القطرية

19 اغسطس 2020
الصورة
الخليفي أشاد بأداء سان جيرمان بالبطولة (ميشيل ريغان/ Getty)
+ الخط -

عبّر ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، عن سعادته البالغة بوصول كتيبة المدرب الألماني توماس توخيل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخها، بعدما استطاعت الفوز على منافسها لايبزيغ بثلاثة أهداف نظيفة في المباراة التي أقيمت بينهما بالعاصمة البرتغالية لشبونة، ضمن منافسات المربع الذهبي للمسابقة القارية.

ونقلت شبكة "بي إن سبورتس" القطرية، عن ناصر الخليفي قوله عقب انتهاء مواجهة نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام لايبزيغ: "هذا أهم يوم في تاريخ نادي باريس سان جيرمان في نسخته القطرية. لقد جئنا في عام 2012، وكان حلمنا هو الحصول على هذا اللقب. أتمنى الحصول عليه يوم الأحد المقبل، من أجل دعم هذه المسيرة المليئة بالتتويجات بأغلى الألقاب".

وأضاف " نملك رغبة وطموح الفوز باللقب، وسنواصل العمل حتى التتويج ونريد أن نقدم هذه البطولة لمن كان سبباً لنجاحاتنا، لكنني أود أن أشكر الجميع، لاعبين وكادرا فنيا و إدارة، على ما قدموه هذه الليلة. شيء مذهل ما نعيشه الليل.. أعجز عن الكلام.. شكراً للجميع".

وتابع "لقد كانت ليلة تاريخية بالنسبة لنا، لا يمكن أن أعبر عن مدى سعادتي بهذا التأهل. أنا فخور بالنادي، إنه أول نهائي لنا، بصراحة إنه حلم لكن لا يجب أن يتوقف الليلة. نحن نعلم أن أنصارنا ليسوا معنا، لكن هذا الفوز والتأهل هو لهم".

 

وأردف "أود أن أقدم التهنئة لجميع اللاعبين والمدرب. لقد قدمنا مباراة طيبة وجميلة أمام فريق قوي مثل لايبزيغ. المهم الآن أننا تأهلنا، وأنا فخور بهذا الفريق، وأنا أعلم أن الجماهير في فرنسا والعالم غائبون، لكن قلوبهم معنا، والفوز لهم".

وختم ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان حديثه بقوله "سأتحدث مع اللاعبين وأقول لهم إنهم صنعوا التاريخ، ولكن يجب أن تنسوا هذه الليلة وتفكروا في النهائي، يجب أن تروني عزيمتكم نريد النهائي وأنا فخور بكم".

المساهمون