ميلان يصعق يوفنتوس بريمونتادا استثنائية في "الكالتشيو"

08 يوليو 2020
الصورة
سعادة نجوم ميلان بالفوز على يوفنتوس (ماركو لوزاني/ Getty)

صعق نادي ميلان ضيفه العنيد يوفنتوس بأربعة أهداف مقابل هدفين، في المواجهة القوية التي شهدت ريمونتادا من رفاق النجم الجزائري إسماعيل بن ناصر، ضمن منافسات الأسبوع (31) في الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وقدّم نادي ميلان في الشوط الأول أداء جيداً للغاية، بعدما أحكم سيطرته الدفاعية على مناطقه، وحرم لاعبي يوفنتوس من نيل فرص خطيرة على مرمى الحارس جيانلويجي دوناروما، فيما اعتمد رفاق إسماعيل بن ناصر على الهجمات المرتدة، التي كادت تبتسم للمخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، الذي حرم من هدفه في شباك "السيدة العجوز" بسبب التسلل.

لكن الإثارة والمتعة انطلقتا مع بداية الشوط الثاني، عندما فاجأ النجم الفرنسي أدريان رابيو قائد خط وسط نادي يوفنتوس الجميع، وسجل هدفاً عالمياً في الدقيقة (47)، ليضيف بعدها زميله البرتغالي كريستيانو رونالدو الهدف الثاني، عقب استغلاله خطأ الدفاعي القاتل من لاعبي ميلان، وأسكن الكرة في شباك جيانلويجي دوناروما (53).

 

 

ولم يستسلم ميلان نهائياً، بل واصل هجومه حتى احتسب الحكم ضربة جزاء لصالحه نجح زلاتان إبراهيموفيتش بتسجيل الهدف الأول من خلالها في الدقيقة (62)، لكن بعد 4 دقائق فقط حقق زميله فرانك كيسي هدف التعادل في الدقيقة (66).

وانهار دفاع يوفنتوس سريعاً، بعد أن استطاع رفاييل لياو تسجيل الهدف الثالث لصالح ميلان، وأضاف زميله أنتي ريبيتش الرابع في الدقيقة (80)، ليخطف رفاق إسماعيل بن ناصر 3 نقاط ثمينة، بعدما حققوا ريمونتادا مذهلة بشباك "السيدة العجوز".