مورينيو: إن سقط المطر في لندن... أنا السبب!

07 أكتوبر 2018
الصورة
المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو (Getty)
+ الخط -
تنفّس البرتغالي جوزيه مورينيو الصعداء قليلاً، بعد أن قلب مانشستر يونايتد النتيجة على نيوكاسل، وحقق فوزاً مهماً عليه، بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المباراة التي جمعت بينهما، ضمن منافسات الأسبوع الثامن من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، على ملعب "أولد ترافورد".

ونقلت صحيفة "آس" الإسبانية عن جوزيه مورينيو، المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد، قوله، عقب انتهاء المباراة: "كما أخبرني صديقي هذا الصباح، إن أمطرت السماء يوم غد في العاصمة البريطانية لندن، فسيقال إنني السبب، وإن حصلت مشاكل في مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، فهو بسببي أيضاً"، في رسالة واضحة تدل على سخرية المدرب البرتغالي من وسائل الإعلام التي تحدثت عن الحظ الذي حالفه وجنّبه خسارة جديدة.


وحول قرار إقالته من تدريب مانشستر يونايتد، أجاب جوزيه مورينيو "يجب أن أكون مستعداً لكل هذا، لأنني أعتقد أن الأمر صار أكثر من اللازم، عندما يكون هناك الكثير من الشر في كرة القدم. إنها حياتي، وإنها الحياة التي أحبها، منذ أن بدأت مسيرتي التدريبية".

وكانت وسائل الإعلام البريطانية تحدثت عن قرار إدارة مانشستر يونايتد، إقالة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، بغض النظر عن نتيجة المباراة التي سيلعبها ضد نيوكاسل. لكن يبدو أن المدير الفني للشياطين الحمر كسب يوماً آخر في ملعب "أولد ترافورد"، بعد أن أصبح الفريق في المركز الثامن في ترتيب الدوري الإنكليزي، نتيجة فوزه في أربعة لقاءات، وتعادل، وثلاث خسائر، حتى الآن.

المساهمون