مواجهات عربية خالصة في دوري أبطال أفريقيا

مواجهات عربية خالصة في دوري أبطال أفريقيا

09 ابريل 2016
الفرق العربية تنشد تحقيق نتائج مشرفة (العربي الجديد-Getty)
+ الخط -
تستأنف المسابقات الأفريقية نشاطها اليوم السبت من خلال مسابقتي دوري الأبطال وكأس الاتحاد، وخلالهما تطمح الأندية العربية إلى مواصلة هيمنتها على الكرة الأفريقية.

وتسعى الفرق العربية للمضي قدماً في منافسات المسابقات الأفريقية من خلال بطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، وكأس الاتحاد والتأهل إلى مرحلة المجموعات بالبطولة رغم المواجهات الصعبة التي تنتظرها في دور الستة عشر للمسابقتين.

الزمالك ومولودية بجاية
وتشهد مباريات الدور ثمن النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم مواجهتين عربيتين خالصتين في السباق المحموم من أجل التأهل إلى دور المجموعات في أكبر بطولات القارة السمراء على مستوى الأندية، فيلعب مولودية بجاية الجزائري مع الزمالك المصري في قمة عربية مبكرة ذهاباً في مصر وإياباً في الجزائر.

ويرغب الزمالك في مداواة جراحه المحلية عندما يواجه بجاية على ملعب بتروسبورت بالقاهرة مساء اليوم السبت، وذلك بعدما تلقت آماله في الاحتفاظ بلقب الدوري المصري ضربة جديدة موجعة بخسارته صفر/1 أمام ضيفه الإسماعيلي يوم الاثنين الماضي في البطولة المحلية، ليبتعد بفارق 9 نقاط خلف غريمه التقليدي الأهلي متصدر البطولة.

وتعززت آمال الزمالك في تحقيق نتيجة إيجابية خلال اللقاء بعدما وافقت السلطات المصرية على حضور ستة آلاف مشجع لمؤازرة أبناء ميت عقبة في المباراة.



وفاق سطيف والمريخ
وفي القمة الثانية يلتقي وفاق سطيف الجزائري حامل اللقب في النسخة قبل الأخيرة مع المريخ السوداني ذهابا في السودان وإيابا في الجزائر، وكان الفريقان قد سبق لهما أن التقيا في دور المجموعات بنسخة البطولة الماضية، حيث تعادلا بهدف لمثله في جولة الذهاب بالجزائر، فيما فاز المريخ بهدفين نظيفين في جولة الإياب بالسودان.

ودخل المريخ معسكراً مغلقاً بمصر استعداداً لمواجهة سطيف، خاض خلاله مباراة ودية أمام فريق مصر المقاصة المصري انتهت بفوز الفريق السوداني بهدف نظيف.

في المقابل، يسعى الوفاق، بطل المسابقة عامي 1988 و2014، لمصالحة جماهيره التي شعرت بخيبة أمل كبيرة بسبب نتائجه الهزيلة في المسابقة المحلية، حيث يقبع حاليا في المركز الحادي عشر بالدوري الجزائري بفارق أربع نقاط فقط عن مراكز الهبوط.

الأهلي والوداد..اختبار جديد
وفي بقية مباريات الدور يتقابل الأهلي المصري، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز ببطولته المفضلة (8 ألقاب)، مع يانغ أفريكانز التنزاني ذهابا في تنزانيا وإيابا في مصر فيما يدخل الوداد المغربي اختبارا صعبا عندما يلتقي ذهابا على أرضه مع مازيمبي الكونغولي حامل اللقب وسوبر القارة عام 2015.

ويدرك الوداد ضرورة تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب التي تقام على ملعبه وأمام جماهيره حتى يسهل مهمته في لقاء الإياب الصعب الذي سيقام بمدينة لومومباشي معقل مازيمبي الذي كان شاهدا على فوزه الكبير 5-صفر على المغرب التطواني العام الماضي في آخر مباريات الفريق الكونغولي مع الأندية المغربية في البطولة.

ويلعب أهلي طرابلس الليبي مع أسيك ميموزا بطل ساحل العاج ذهابا في ساحل العاج وإيابا في تونس، ويواجه أهلي طرابلس مهمة صعبة، حينما يلتقي مضيفه أسيك، الفائز باللقب عام 1998، ويحلم أهلي طرابلس بمواصلة مفاجآته في البطولة بعدما أطاح بالهلال السوداني من دور الـ32.

المساهمون