مهاجم برشلونة السابق يحث المغاربة على رفض منتخب هولندا

مهاجم برشلونة السابق يحث المغاربة على رفض منتخب هولندا

18 مايو 2016
أفلاي مثّل منتخب الطواحين من عام 2007 (العربي الجديد)
+ الخط -

عبّر الدولي الهولندي السابق، من أصول مغربية، إبراهيم أفلاي، مهاجم برشلونة الإسباني سابقا، عن شعوره بالندم لتمثيل منتخب الطواحين الهولندي بدلاً من منتخب أسود الأطلس المغربي.

وحسب موقع "سبورت 360" المغربي، فإن وسط الميدان الهجومي السابق لبرشلونة، لا يتوقف عن حث اللاعبين المغاربة المتواجدين في الدوري الهولندي لكرة القدم، على تمثيل المغرب وحمل ألوان قميص منتخب أسود الأطلس.

وكان إبراهيم أفلاي قد اختار عام 2007، حمل ألوان قميص منتخب هولندا لكرة القدم، على حساب منتخب بلده الأصلي المغرب، بالرغم من توجيه الاتحاد المغربي لكرة القدم آنذاك، الدعوة إليه للّعب لأسود الأطلس في عدة مناسبات سابقة.

وذكر موقع "سبورت 360" المغربي، حسب ما وصل إليه من مصادره الخاصة، أن اللاعب ذا الأصول المغربية، قد ندم كثيراً على اختياره للمنتخب الهولندي منذ مدة طويلة، وينصح حالياً اللاعبين المغاربة الممارسين بهولندا بعدم تكرار الأمر نفسه.

وخلص مقال الموقع المذكور إلى أن المرحلة التي قضاها إبراهيم أفلاي ضمن صفوف نادي برشلونة الإسباني، دفعت المدير الفني للمنتخب الهولندي آنذاك، لويس فان غال، إلى الاستغناء عن خدمات اللاعب المغربي الأصل، وحرمانه من المشاركة في مونديال البرازيل 2014، وهو ما يفسر ندم أفلاي على عدم تمثيل الطواحين، وإسداءه النصح لمواطنيه من ذوي الأصول المغربية لتمثيل أسود الأطلس مستقبلاً.

تجدر الإشارة إلى أن إبراهيم أفلاي، والذي يبلغ من العمر 30 سنة، سبق له أن حمل قميص المنتخب الأولمبي الهولندي انطلاقاً من عام 2005، قبل أن يلتحق بمنتخب كبار هولندا في 2007، حيث لعب 53 مباراة رسمية، وسجل خلالها سبعة أهداف.

المساهمون