من الاعتزال إلى الأولمبياد..الأسطوري مايكل فيلبس يتأهل للمرة الخامسة

30 يونيو 2016
الصورة
مايكل فيلبس (Getty)
+ الخط -


عاد السباح الأميركي، مايكل فيلبس، من الاعتزال ليدخل التاريخ مجدداً، بعدما نجح في التأهل للمرة الخامسة إلى دورة الألعاب الأولمبية، بفوزه في سباق 200 متر فراشة في سباقات التجارب الأولمبية المؤهلة للدورة المقامة في ريو دي جانيرو هذا العام.

وتفوق فيلبس (31 عاماً) في النهاية على توم شيلدس أقرب منافسيه، منهياً السباق في مدة وصلت إلى دقيقة و54 ثانية، و84 جزء من الثانية، ليتأهلا سوياً إلى الأولمبياد.

وأعرب السباح الأميركي عن سعادته بهذا الإنجاز: "كان من المهم بالنسبة لي أن أكون قادراً على إنهاء مسيرتي بالشكل الذي أريده. والنجاح في التواجد ضمن فريق الولايات المتحدة في الأولمبياد كان هدفي من البداية".

ويتأهل فيلبس إلى الأولمبياد للمرة الخامسة في تاريخه، ليكون السباح الأميركي الأول الذي يحقق هذا الإنجاز، والذي يأتي بعد عدة أشهر من اتخاذه قرار بالتراجع عن الاعتزال والعودة لممارسة رياضته المفضلة.

ومن المتوقع أن يشارك صاحب الـ22 ميدالية في 100 متر فراشة و200 متر متنوع، في الأولمبياد، وأن يعود للمنافسة على الميداليات الذهبية من جديد. وكان السباح الأميركي (28 عاماً) قد أعلن عدم المشاركة في أي بطولات رسمية بعد سن الثلاثين، قبل أن يعدل عن قراره ويعاود التدريبات بنهاية العام الماضي.

المساهمون