مقتل وإصابة إسرائيليين بإطلاق نار في الضفة الغربية وفرار المنفذين

سلفيت

محمود السعدي

محمود السعدي
17 مارس 2019
+ الخط -
قتل إسرائيلي، وأصيب جنديان بجروح بالغة، صباح اليوم الأحد، في عمليتي إطلاق نار قرب مستوطنتي "أرئيل" و"جيتاي"، وسط الضفة الغربية، وتمكن منفذا العملية من إصابة مستوطن وخطف مركبته عند مفترق مستوطنة "جيتاي".

وذكرت وسائل إعلام عبرية، أن فلسطينيين اثنين، نفذا العملية قرب مستوطنة "أرئيل"، وانسحبا من المكان في مركبة، باتجاه مستوطنة "جيتاي"، حيث أطلقا النار مرة أخرى قبل فرارهما.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي، إنه تجري عمليات مطاردة للعثور على منفذي العملية، إذ تم اقتحام قرية بروقين، في محافظة سلفيت، القريبة من المستوطنتين.

وفي هذا السياق، قال الرئيس السابق لبلدية بروقين نافذ بركات، لـ"العربي الجديد": إن "قوات الاحتلال أغلقت مداخل القرية الأربعة بالحواجز العسكرية، وتواصل حتى اللحظة دهم منازل المواطنين، حيث دهمت عشرات المنازل".

وأوضح أن قوات الاحتلال تحقق ميدانيا مع الأهالي عقب دهم منازلهم، وتسأل عن منفذ عملية أرئيل.

وكان بركات قد ذكر في وقت سابق اليوم، أن قوات الاحتلال شددت من إجراءاتها العسكرية على المدخل الشمالي لبلدة بروقين غرب مدينة سلفيت، وأقامت حاجزا عسكريا هناك، وأوقفت المركبات الفلسطينية وفتشتها ودققت في البطاقات الشخصية لركابها.

كذلك أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، جميع مداخل بلدة كفل حارس شمال مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية، وشددت من إجراءاتها العسكرية في محيط البلدة.

وقال رئيس بلدية كفل حارس، عبد الرحيم بوزية، لـ"العربي الجديد"، إن قوات الاحتلال انتشرت في محيط بلدة كفل حارس، وأغلقت جميع مداخلها، إذ لا تبعد مستوطنة أرئيل عن المدخل الجنوبي لبلدة كفل حارس سوى مئات الأمتار.

الضفة الغربية/تويتر 


من جهة أخرى، ذكرت مصادر لـ"العربي الجديد"، أن مستوطنين من مستوطنة "يتسهار" المقامة على أراضي جنوب نابلس شمال الضفة، هاجموا بالحجارة منازل الفلسطينيين في قرية عصيرة القبلية جنوب نابلس.

وتابعت تلك المصادر: أنه "حينما خرج الأهالي للتصدي للمستوطنين، اقتحمت قوات الاحتلال القرية، لتأمين الحماية للمستوطنين، ما أدى لاندلاع مواجهات ما بين الأهالي وتلك القوات، التي أطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ما أوقع عشرات الإصابات بحالات اختناق تمت معالجتها ميدانيا.

ذات صلة

الصورة
مسيرة في رام الله تنديداً بمجزرة مخيم النصيرات، 8 يونيو 2024 (العربي الجديد)

سياسة

خرج العشرات من الفلسطينيين في شوارع مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، مساء السبت، منددين بمجزرة النصيرات التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.
الصورة
الشهيد آدم فراج هو ابن شهيد أيضاً (العربي الجديد)

مجتمع

كان الفلسطيني آدم فراج يستعد لحفل زفاف شقيقته حين عمد الاحتلال الإسرائيلي إلى قتله على سطح قاعة الأفراح وترك ينزف حتى الموت، ليتحجز الاحتلال جثمانه.
الصورة
الاحتلال يعتقل فلسطينياً بقرية بيتا في الضفة الغربية، 21 أغسطس2024 (جعفر اشتية/فرانس برس)

سياسة

استهدف مقاومون في مدينة طوباس، شمال شرقي الضفة الغربية جرافة إسرائيلية، فجر اليوم الثلاثاء، أثناء مشاركتها في اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي المدينة.
الصورة
صاحب الأغنام يجوب الأراضي بشكل يومي ويحميها (العربي الجديد)

مجتمع

لا يتوقف المستوطنون عن مضايقة الفلسطيني نظام معطان في مصدر رزقه بقرية برقة شرق رام الله وسط الضفة الغربية، هو الذي يواجه عنفهم منذ 15 عاماً.