مصر: تفاصيل مقتل شقيقين في هجوم مسلح على محل خمور

01 يناير 2018
الصورة
قتلا في هجوم مسلح على المحل (محمد عبد الغني/رويترز)
+ الخط -


أكدت مصادر أمنية مقتل شقيقين مصريين مسيحيين في هجوم مسلح وقع على محل لبيع الخمور، في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين بمنطقة العمرانية بالجيزة.

وأسفر الحادث عن مقتل الشقيقين أشرف وعادل، اللذين يملكان محلا لقطع الغيار يقع إلى جوار محل الخمور المستهدف، وأوضحت المصادر أن منفذيْ الهجوم كانا يستقلان "توك توك"، وأنهما أطلقا النيران من داخله، مستهدفين صاحب المحل، لكنه كان بالداخل فاستهدفا صديقيه في المحل المجاور.

وقال مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة، إنه تم نقل جثتي الشقيقين إلى مشرحة "زينهم" بعد انتهاء النيابة من مناظرتهما وإجراء معاينة لموقع الحادث.

وأضاف المصدر، أن خبراء المعمل الجنائي أجروا معاينة لمسرح الجريمة، وتم التحفّظ على عدد من فوارغ الطلقات الخاصة بسلاح المتهم، بالإضافة إلى عينات من الدماء.

وقال "رؤوف.م"، 50 سنة، صاحب محل خمور العمرانية، الذي شهد إطلاق النار، إنّ المجني عليهما من أصدقائه، ويأتيان للمكوث معه أحيانًا في المحل.

وأضاف رؤوف، في تصريحات صحافية، أنه وقت الحادث ولج المحل لإدخال بضائع، وكان المجني عليهما، يقفان أمام المحل، وفجأة ظهر المهاجم يستقل "توك توك"، وأخرج سلاحه، وأطلق عليهما النار، حتى سقطا جثتين هامدتين.



وقالت مصادر أمنية، إنّ القتيلين أشرف بولس وشقيقه عادل قُتلا أثناء تقديم المساعدة لجارهما صاحب محل "البيرة". وأوضحت المصادر أن الحادث وقع في الساعة الواحدة صباح اليوم الاثنين، وأن الجريمة استغرقت 8 دقائق قتل خلالها المتهم المجهول الضحيتين، وأطلق عدة أعيرة في الهواء لتخويف أهالي المنطقة وفرّ هاربا.

وأضافت المصادر أنه عقب الحادث انتقل فريق من مباحث الجيزة تحت إشراف اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، واللواء محمد عبد التواب مدير المباحث الجنائية في الجيزة، والمقدم محمد داوود رئيس مباحث العمرانية، والرائد محمد نجيب معاون المباحث، إلى موقع الحادث، وتم فرض كردون أمني بمحيط الحادث وتمت معاينة المكان.

وتم نقل جثماني القتيلين لمستشفى أم المصريين، وتم إخطار المستشار أحمد الأبرق المحامي لنيابات العمرانية، كما ناظرت النيابة جثتي القتيلين وقررت عرضهما على الطب الشرعي وتشريحهما لبيان أسباب الوفاة، وعقب انتهاء المعاينة شكلت مديرية أمن الجيزة فرقا أمنية من مباحث الغرب، تحت إشراف اللواء إبراهيم الديب، مدير الإدارة العامة للمباحث، للبحث عن مرتكبي الواقعة.

وكان مسلح قال تنظيم "داعش" إنه ينتمي إليه قد قتل عشرة مسيحيين ورجل شرطة مسلم في هجوم على كنيسة ومتجر في ضاحية حلوان بجنوب القاهرة يوم الجمعة. وقال التنظيم إن المهاجم قُتل وإن مسلحين آخرين مرافقين له انسحبوا بعد تنفيذ الهجومين. لكن وزارة الداخلية قالت إن قوات الأمن ألقت القبض عليه بعد إصابته.

دلالات