مصر: الحكم ببطلان تغريم باسم يوسف في 31 مايو

مصر: الحكم ببطلان تغريم باسم يوسف في 31 مايو

12 ابريل 2017
+ الخط -
حجزت محكمة مدني جنوب القاهرة المصرية، اليوم الأربعاء، دعوى بطلان إيداع عقد تحكيم دولي صادر بتغريم الإعلامي باسم يوسف مبلغ 100 مليون جنيه لصالح مجموعة قنوات مصر، للحكم بجلسة 31 مايو/ أيار المقبل.

وأقام الإعلامي باسم يوسف، دعوى بطلان إيداع حكم التحكيم الدولي رقم 941 لسنة 2013 الصادر من مركز القاهرة الإقليمي للتحكيم التجاري الدولي المطالب بتنفيذ دفع مبلغ 100 مليون جنيه لصالح شركة المستقبل للقنوات الفضائية والإذاعية "مجموعة قنوات مصر".

وطالبت الدعوى بطريق مستعجلة ببطلان إيداع حكم التحكيم الدولي الصادر لصالح الشركة المعلن إليها الأولى "قنوات مصر" التي نجحت في استصداره لصالحها بطرق ملتوية والذي حمل رقم 2 لسنة 2015، الذي تم بموجبه إيداع حكم التحكيم الدولي رقم 941 لسنة 2013 الصادر عن هيئة مشكلة وفقاً لقواعد مركز القاهرة الإقليمي للتحكيم التجاري الدولي، ومنعها من استلام الصيغة التنفيذية.

يذكر أن محكمة استئناف القاهرة، قضت في يناير/ كانون الثاني 2015، ببطلان حكم التحكيم الصادر ضد الإعلامي باسم يوسف بدفع 100 مليون جنيه وشركة كيوسوفت للبرمجيات المنتجة للبرنامج بالتساوي بدفعه إلى شركة المستقبل للقنوات الفضائية المالكة لقناة cbc التلفزيونية.

وقالت محكمة الاستئناف التي أصدرت حكم البطلان برئاسة المستشار إسماعيل إبراهيم الزيادة رئيس المحكمة إن دفوع المحامين الذين انتدبهم باسم ومجموعة "كيوسوفت" تم تداولها في ألف صفحة، ودارت معظمها حول عدم مسؤولية باسم يوسف عن عدم إذاعة البرنامج، بل إنه يصر على المطالبة بمستحقاته عن تقديم البرنامج الذي قدمه.

وأوضحت المحكمة في أسباب حكمها، أن حكم التحكيم استند إلى أسباب افتراضية لا وجود لها في القضية ولا تستند إلى أي دليل، وأن الضرر المفترض هو علة ومناط الضرر، بل إن هيئة التحكيم تجاهلت التقرير الفني الذي قدمته "كيوسوفت" عن حجم الضرر الواقع عليها وقضت بالتعويض لصالح قنوات المستقبل بالرغم من أنها التي امتنعت عن إذاعة الحلقات للبرنامج.