مشكلة كبيرة لفالفيردي..برشلونة الأكثر تضرراً من تصفيات كأس العالم

مشكلة كبيرة لفالفيردي..برشلونة الأكثر تضرراً من تصفيات كأس العالم

08 سبتمبر 2017
الصورة
فالفيردي سيواجه فريق إسبانيول في ديربي كتالونيا (Getty)
+ الخط -
خاض لاعبو نادي برشلونة أكثر من 2000 دقيقة تصفيات منتخبات بلادهم المؤهلة إلى كأس العالم 2018 في روسيا، وسيتوجب على المدرب، إرنستو فالفيردي، تحضير الجميع بدنياً للمباراة القادمة في الدوري الإسباني في ديربي كتالونيا أمام فريق إسبانيول.

وخاض النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي 90 دقيقة أمام الأوروغواي ثم أمام فنزويلا، أما شريكه في خط الهجوم، الأوروغواياني لويس سواريز، فقد لعب 83 دقيقة أمام التانغو و90 دقيقة خلال مباراة منتخب بلاده المهمة أمام الباراغواي، ناهيك عن مشقة السفر من القارة اللاتينية إلى أوروبا.

من جانب آخر خاض قلب دفاع برشلونة، صامويل أومتيتي، مباراتي بلاده فرنسا كاملتين أمام هولندا ولوكسمبورغ، فيما كان الحارس الألماني، مارك أندريه تير شتيغن، أيضاً حاضراً تحت الخشبات الثلاث في تشكيلة المدرب يواخيم لوف الأساسية حين واجه تشيكيا ثم النروج.

أما الوافد الجديد باولينيو، فلعب مع منتخب بلاده البرازيل 180 دقيقة كاملة في مباراتي السامبا أمام كل من الإكوادور وكولومبيا، في حين شارك جيرارد بيكي وسرجيو بوسكتس في لقائي إسبانيا أمام المنتخب الإيطالي وليشتينشتاين، بينما تواجد أندريس إنييستا لـ18 دقيقة فقط في أرض الملعب، أما الكرواتي إيفان راكيتيتش فقد دافع عن ألوان بلاده لمدة 55 دقيقة أمام كوسوفو، لكنه تعرض لإصابة ولذلك لم يشارك في المباراة الثانية.

(العربي الجديد)



المساهمون