مراسلة كولومبية تتعرض للتحرش خلال بث مباشر لمونديال روسيا

21 يونيو 2018
الصورة
أكملت تقريرها تحت تأثير الصدمة (تويتر)
+ الخط -
نشرت إحدى المراسلات الصحافيات قبل أيام، عبر صفحتها في "إنستغرام"، فيديو لها وهي تتعرض للتحرش على الهواء مباشرة أثناء تقديمها تقريراً لقناة "دويتشه فيله" الألمانية، في نسختها الناطقة بالإسبانية، من مدينة سارانسك الروسية بمناسبة كأس العالم 2018.

وظهرت المراسلة الكولومبية جولييت غونزاليس ثيران وهي تتحدث عن كرة القدم، قبل أن يقترب منها أحد المشجعين بشكل مفاجئ ويلمسها بطريقة غير لائقة، ثم يقبلها على خدها ويهرب، تاركًا إياها تكمل تقريرها وهي تحت تأثير الصدمة.

وانتقدت المراسلة تصرف الرجل على صفحتها الشخصية على "إنستغرام" وقالت: "لا أستحق ما حدث معي، أطلب فقط القليل من الاحترام" وأضافت: "أنا صحافية متخصصة أتشارك معكم متعة كرة القدم، إلا أنني يجب أن أحدد من جديد على ما يبدو الحدود بين المودة والمضايقة".

وأكدت ثيران أنها أمضت ساعتين في المكان تحضر للبث ولم تتعرض لأية مضايقات، قبل أن تفاجأ بتصرف الرجل الذي لم تحدد هويته بعد ظهورها على الهواء مباشرة، في حين صرحت لقناة "دويتشه فيله": "يعتقد الكثير من الناس أن المراسل يظهر على الهواء لإضفاء المزيد من الألوان على الصورة ويتجاهلون مقدار العمل الجاد الذي نقوم به".  وفقًا لموقع "واشنطن بوست".

ووصفت بيبيانا ستينهاوس، أول حكم رياضي في الدوري الألماني لكرة القدم، تصرف الرجل بـ "غير المقبول" وقالت: "أستطيع أن أدرك ما الذي تشعر به، لأني تعرضت لهذا النوع من المواقف عدة مرات في الماضي" وأضافت: "لا تخدعوا أنفسكم بالاعتقاد أن هذه الأشياء لا تحدث للنساء".

كما أكدت ثيران أنها تود الاستمرار بأداء وظيفتها وأن ما تعرضت له كان مجرد حادثة عابرة بالنسبة لها، وقالت: "أغلب المعجبين يثنون علي ويتصرفون معي بطريقة لائقة، هذا لا يمنع وجود استثناءات قليلة مثل هذا الشخص الذي تمادى".

المساهمون