مدرب بوركينا فاسو يتحدى الجزائر في رهان "المونديال"

مدرب بوركينا فاسو يتحدى الجزائر في رهان "المونديال"

02 فبراير 2020
كامو مالو المدير الفني لبوركينا فاسو (Getty)
+ الخط -
رشّح المدير الفني لمنتخب بوركينا فاسو، كامو مالو، في تصريحات للإذاعة الدولية الجزائرية، منتخب "محاربي الصحراء" للتأهل أولاً عن مجموعتهم، في تصفيات كأس العالم 2022، غير أنه رفع سقف التحدي، أملاً في صنع المفاجأة والتأهل لمباريات الدوري الختامي من المنافسة.

وأبرز مالو الطموحات الكبيرة التي ترتسم على قلوب لاعبيه، من أجل تحقيق حلمهم بالمشاركة في مونديال قطر، فقال: "نحترم المنتخب الجزائري كثيراً، لكن هذا لن يوقف أحلامنا، رغم أننا في مرحلة إعادة تكوين مجموعة منافسة".

وتابع: "سندخل المباريات التأهيلية دون أي ضغط، لأن هدفنا لن يكون في تحقيق التأهل، عكس ما يتوقعه الجميع، لكننا لن نرفض ذلك إذا نجحنا في تحقيقه، فعلى الجزائر أن تحذر منا ومن النجير وجيبوتي، لأننا سنكون أحصنة سوداء في هذه المنافسة".

ويعرف المنتخب البوركينابي نظيره الجزائري جيداً في تصفيات كأس العالم، بعد أن تأهل زملاء المعتزل مجيد بوقرة سنة 2014، إثر انتهاء مباراة الذهاب بثلاثة أهداف لاثنين لبوركينا فاسو، والإياب بهدف وحيد لصالح المنتخب الجزائري.

وكان المدير الفني الجزائري، جمال بلماضي، قد عبّر عن رضاه بعد القرعة التي جرت بمصر، غير أنه حذّر من مغبة الوقوع في فخ الاستصغار، وأكّد على بداية العمل رفقة طاقمه الفني، لدراسة المنتخبات المنافسة بالتفصيل، وإيجاد السبيل لمواصلة سيطرتهم على المنتخبات الأفريقية.

المساهمون