مدرب برشلونة السابق يعترف بخلافه مع ميسي

مدرب برشلونة السابق يعترف بخلافه مع ميسي

08 مارس 2019
الصورة
ميسي نجم نادي برشلونة الإسباني (Getty)
+ الخط -
من المعروف عن ليونيل ميسي أنه يتجنب الصدام مع المدربين، ولطالما احتفظ بعلاقات جيدة معهم، لكن أحد المدربين السابقين للعملاق الكتالوني، اعترف بوقوع خلاف شديد مع الهداف الأرجنتيني من دون الخوض في تفاصيل.

وأقرّ لويس إنريكي، مدرب منتخب إسبانيا الحالي، وفريق البرسا السابق، بوقوع مشاكل بينه وبين ميسي في موسمه الأول على رأس الجهاز الفني، وبالتحديد بعد هزيمة مفاجئة أمام ريال سوسييداد.

وأجلس إنريكي على مقاعد البدلاء، ميسي ونيمار، خلال تلك المباراة، ودفع بهما بعد التأخر بهدف سجله جوردي ألبا بالخطأ في مرماه، وربما انزعج "البرغوث" من قرار إنريكي، خاصة مع توتر الأعصاب بعد الهزيمة.

لكن إنريكي تجاوز الخلاف سريعاً مع ميسي، خاصة أنه لا يمكن معاقبة أسطورة مثله، يتحكم في مصير النادي وعادت المياه إلى مجاريها، وانتهى الموسم بأفضل شكل ممكن بعد التتويج بثلاثية تاريخية.

وقال إنريكي لراديو كتالونيا: "كانت هناك فترة من التوتر بيننا حتى أُصلحت العلاقة. لم أسع وراء الخلاف بالتأكيد، لكن الخلاف حدث، وكان يجب أن اتعامل مع الوضع، لكن في يومنا هذا لا يُمكنني سوى التحدث بشكل رائع عن ميسي".

المساهمون