محكمة أميركية تصدر حكماً بحق المقاتل الأيرلندي ماكغريغور

محكمة أميركية تصدر حكماً بحق المقاتل الأيرلندي ماكغريغور

27 يوليو 2018
ماكغريغور جرد من لقبه في الوزن الخفيف (Getty)
+ الخط -
قررت محكمة بروكلين الجنائية في الولايات المتحدة الأميركية، معاقبة نجم الفنون القتالية المختلطة "إم إم إيه" الأيرلندي كونور ماكغريغور بالخدمة المجتمعية لمدة خمسة أيام، وأمرت بحضوره دروساً تعلّمه كيفية إدارة غضبه.


وأقرّ المقاتل الأيرلندي كونور ماكغريغور، بذنبه في التهمة الموجهة له بعد سلوكه غير المنضبط الذي صدر منه يوم 5 إبريل/نيسان الماضي بمركز باركليز في مدينة نيويورك الأميركي، إذ وافق على إبرام اتفاق يتم بموجبها تنفيذ الأمر الصادر بحقه من خدمة مجتمعية، وحضوره دروساً في إدارة الغضب.

وقال الأيرلندي كونور ماكغريغور لوسائل الإعلام عقب انتهاء محاكمته: "أريد أن أقول إنني ممتنٌ للجميع، وللقاضي الذي سمح لي بالمضي قدماً، كما وأنني أشكر عائلتي وأصدقائي والمعجبين على كلّ هذا الدعم الذي لقيته منهم".

وصرّح متحدث باسم مكتب المدعي العام في بروكلين لشبكة "سي بي إس" الأميركية: "القرار الذي اتخذ بحق ماكغريغور عادل، لأنه يحاسبه على ما فعله، ويكفل حق الضحايا، لذك كان عليه أداء الخدمة المجتمعية، حتى يتمكن من إعادة التفكير في سلوكه".


وأوضحت وسائل الإعلام، أن التهم الموجهة للمقاتل كونور ماكغريغور، بعد اعترافه بالذنب وتنفيذ العقوبة، لا ترقى إلى جرائم تُسجل في السجل العدلي أو تعتبر كسوابق جنائية، لكن إن انتهك شرط اتفاقه فمن الممكن أن يواجه عقوبة السجن لمدة 15 يوماً، بخاصة أن المقاتل الأيرلندي قد دفع كلفة كل الأضرار التي لحقت بالحافلة.

وانتشرت تسجيلات مصورة على شبكات التواصل الاجتماعي، ووسائل الإعلام تظهر قيام الأيرلندي، بالإضافة إلى بعض مرافقيه في موقف للسيارات تحت الأرض، إذ حطم نوافذ حافلة مليئة بمقاتلي اتحاد الفنون القتالية المختلطة، الذين كانوا في طريقهم إلى تصوير إعلان لحدث ينظمه الاتحاد.

وأعلن اتحاد الفنون القتالية المختلطة حينها، أن أحد مقاتليه تعرض لإصابة جراء رمي قاروة معدنية عليه من خلال النافذة، بينما أصيب آخر بجرح في عينه بسبب تحطم الزجاج، كلّ ذلك حدث بعد تجريد الأيرلندي كونور ماكغريغور من لقب الوزن الخفيف.

وكشفت وسائل الإعلام بعد الحادثة التي جرت، أن اتحاد الفنون القتالية المختلطة قرر سحب اللقب من الأيرلندي كونور ماكغريغور، نظراً إلى الأرباح المالية التي كانت ستجنى لو وافق على القتال ضد فلويد مايويذر الذي لم يهزم.

وكان آخر ظهور لكونور ماكغريغور في المحكمة في إبريل/نيسان الماضي، إذ قال ممثلو الادعاء حينها، إنهم تفاوضوا بشأن صفقة اعترافه مع شريكه المقاتل في الفنون القتالية المختلطة "إم إم إيه" سيان كاولي.

دلالات