مجلس الأمة الكويتي: صحة الأمير تحسّنت بشكل ملحوظ

04 اغسطس 2020
الصورة
يخضع أمير الكويت للعلاج في الولايات المتحدة(Getty)

أكّد رئيس الوزراء الكويتي، صباح خالد الصباح، اليوم الثلاثاء، أن هناك "تحسناً ملحوظاً" في صحة الأمير الكويتي، صباح الأحمد الجابر الصباح الذي يتلقى العلاج في هذه الأثناء في الولايات المتحدة الأميركية، وفقاً لما نقله مجلس الأمة على "تويتر".
وقال رئيس الوزراء، إنني "أطمئن المجلس من خلال معالي الأخ الرئيس (رئيس البرلمان) عن صحة الأمير وهناك تحسن ملحوظ ولله الحمد ونسأل الله العلي القدير أن يمن عليه بالشفاء العاجل ويعود للكويت قريباً".


وغادر الأمير صباح الأحمد الجابر الصباح (91 عاماً)، الشهر الماضي، إلى الولايات المتحدة لمتابعة علاجه الطبي.
وقال حينها وزير شؤون الديوان الأميري، علي جراح الصباح، إن سفر الأمير يتم "بناء على مشورة الفريق الطبي المعالج لسموه وذلك لاستكمال العلاج بعد إجراء العملية الجراحية الناجحة".
ولم يقدم أي تفاصيل حول طبيعة العملية الجراحية التي خضع لها الأمير.
وكان الوزير قد أكد، صدور أمر أميري بالاستعانة بولي العهد، الشيخ نواف الأحمد الصباح، وذلك "لممارسة بعض اختصاصات حضرة صاحب السمو الأمير (..) الدستورية مؤقتاً".
وكان الأمير الكويتي قد دخل المستشفى في الولايات المتحدة، العام الماضي، خلال زيارة رسمية، بعد تعرضه لما وصفه الديوان الأميري بـ"انتكاسة صحية" في الكويت في أغسطس/آب. وعاد الأمير إلى البلاد في أكتوبر/تشرين الأول، وفقاً لوكالة "رويترز".