متضامنون مع تامر حسني ينشرون صورهم القديمة

23 نوفمبر 2016
الصورة
مي كساب وسعد الصغير قبل الشهرة (العربي الجديد)
+ الخط -



بعد موجة السخرية التي طاولت الفنان المصري تامر حسني على وسائل التواصل الاجتماعية، إثر تداول صورة قديمة له، أعلن الفنان سعد الصغير تضامنه مع زميله، بنشر صورة قديمة له، قبل أن يصبح من المشاهير. 

وأرفق الصغير صورته بتدوينة على "فيسبوك" طالب فيها الساخرين أن يركزوا على حجم التعب الذي يلقاه الفنان حتى يصل إلى هدفه، بدل التركيز على الصورة، وقال: "أنت يالي بتتريق، شوف نفسك مش من وأنت صغير شوف من كام سنة شكلك كان عامل إزاي ودلوقتي في اختلاف كبير إزاي".

وشرح سعد في منشوره أنه اضطر للعمل في كثير من المهن، وأن كل فنان محترم بدأ مشواره من "تحت الصفر" حتى حلمه وهو صغير، موضحاً أنه كان فقيراً مثل تامر حسني، ومؤكداً أن الفقر لا يمكن أن يكون عيباً، بل على العكس يصنع رجلاً يعتمد على نفسه ويعلمه معنى المسؤولية".




بدورها، نشرت مي كساب عبر صفحتها على "انستغرام"، صورة قديمة لها، وكتبت عليها: "تضامناً مع طموره ولا تزعل نفسك أبدا يا تامر يا حسني كل واحد مننا عنده صوره وهوه صغير شكله فيها لا يسر عدو ولا حبيب واحنا حريين المهم على رأيك الولد الصغير بقى راجل وأنسان وفنان كلنا بنتشرف بيه اسمه تامر حسني".

وتابعت مي كساب ساخرةً: "أنا طبعا في الصوره دي كنت شايفه نفسي الشحروره ضاربه الأكسجين وضاربه البودرة السمر كيك وشايفه نفسي فاتنه طنطا".


ولم تتوقف حملة التضامن عند زميلي الفنان فحسب، فقد شارك فيها رواد مواقع التواصل الاجتماعية، فنشروا صورهم وقد أرفقوها بعبارة: "تضامناً مع الفنان تامر حسني".









(العربي الجديد)

دلالات

المساهمون