ما سرّ الخطوط على جسد الحمار الوحشي؟ العلماء يحلّون اللغز

21 فبراير 2019
الصورة
الخطوط تضلل حشرة ذباب الخيل (أنتون بيتروس/Getty)
+ الخط -

قدّم علماء أدلة جديدة للرد على سؤال قديم، بشأن سبب وجود خطوط على جسد الحمار الوحشي، إذ تبين أن هذه الخطوط تهدف إلى تضليل حشرة ذباب الخيل التي تتغذى على دماء هذه الفصيلة من الحيوانات وتنقل أمراضاً مميتة.

وأشار الباحثون، الأربعاء، إلى تجارب كشفت أن ذباب الخيل يواجه صعوبة في الهبوط على جسد الحمار الوحشي، فيما يهبط بسهولة على أجساد الخيول ذات اللون الواحد. وفي إحدى التجارب وضع الباحثون أغطية عليها خطوط على أجساد الخيول، ولاحظوا أن عدداً أقلّ من الذباب وقف عليها، مقارنة بالعدد الذي هبط على أجساد الخيول نفسها عندما وضع العلماء أغطية ذات لون واحد عليها.

وقال خبير علم البيئة السلوكي تيم كارو، من "جامعة كاليفورنيا-دافيس" وقائد فريق البحث المنشور في دورية "بلاس وان": "لاحظنا أن ذباب الخيل يقترب من أجساد الحمير الوحشية والخيول بالمعدل نفسه، لكنه يفشل في الهبوط على الحمير الوحشية أو الخيول المغطاة بغطاء مخطط، لأنه لا يستطيع إبطاء سرعته على نحو ملائم، لذلك يتجاوزها أو حرفياً يصطدم بها ويرتد".

وتتنوع أشكال الخطوط على أجساد الحمير الوحشية، ولا يوجد اثنان متماثلان.


وسجل الباحثون مقاطع مصورة لذباب الخيل وهو يحاول مهاجمة حمير وحشية وخيول مستأنسة في إسطبل، في نورث سومرست في إنكلترا. ولم تردع الخطوط الذباب عن بعد؛ إذ أحاطت بالخيول والحمير الوحشية بنفس المعدلات. لكن الذباب هبط على أجساد الحمير الوحشية بوتيرة أقل من الخيول بمعدل يقل عن الربع تقريباً.

وقال مارتن هاو عالم الأحياء في جامعة بريستول والمشارك في وضع الدراسة، إن الخطوط ربما ضللت الذباب على نحو ما، مع اقتراب الحشرات بدرجة كافية لرؤيتها بعيونها ذات دقة الإبصار المنخفضة.


(رويترز)

المساهمون