مانشستر يونايتد يُخطط لأكبر صفقة بتاريخه

13 ابريل 2020
الصورة
الدوري الإنكليزي الممتاز (Getty)
+ الخط -

يعتزم نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي دخول فترة الانتقالات الصيفية المقبلة بقوة، لأنهم يريدون الحصول على عدد من نجوم الصف الأول في عالم الساحرة المستديرة، حتى تعود أمجاد "الشياطين الحمر" التي افتقدتها الجماهير الرياضية.

وتوجد على طاولة إدارة مانشستر يونايتد الإنكليزي عدة أسماء مطروحة بقوة، لكن التركيز سيكون مُنصباً على نجمين فقط، حتى يدخلوا بالحديث مع المحيطين بهما أولاً، وبعدها يتم التوجه مباشر إلى وكلائهما وأنديتهما، من أجل المباشرة في المفاوضات.

ويطمح مانشستر يونايتد إلى الحصول على عقد النجم هاري كين مهاجم توتنهام، الذي فتح قبل بضعة أسابيع الباب لمغادرة الفريق اللندني، أثناء حديثه عن كيفية تماثله للإصابة، والأهداف التي يضعها في المستقبل، ما جعل الجماهير تعتقد أنه سيجبر الإدارة على الاستماع للعروض المقدمة، من أجل رحيله في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية".

وتعلم إدارة اليونايتد أن إدارة توتنهام بقيادة دانييل ليفيل، تعاني من أزمة مالية كبيرة، بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد، الذي أوقف النشاط الرياضي بكافة أشكاله في المملكة المتحدة، بالإضافة إلى تدفق الأموال إلى الخزائن، نتيجة إغلاق المتاجر الرياضية التابعة للفريق، والمتحف الذي توقف عن زيارته الآلاف من السياح، ما سيجعل الفريق اللندني يفكر بشكل جدي بالاستماع لأي عرض يصل لرحيل المهاجم هاري كين.

ومع المعاناة الاقتصادية، تأتي مشكلة القروض التي أخذتها إدارة توتنهام، من أجل تمويل إنشاء الملعب الجديد، وتزيد المبالغ المطالب بدفعها إلى البنوك ما يعادل 700 مليون يورو، ما يُحتم عليه التضحية ببعض نجومه في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة.

وحددت إدارة توتنهام سعر رحيل المهاجم هاري كين في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، بمبلغ قدره 227 مليون يورو، بعد الحرص الكبير الذي أبداه مانشستر يونايتد، الذي يبدو أنه سيقوم بتحطيم الرقم القياسي، الذي دفع بقيمة رحيل البرازيلي نيمار دا سيلفا من برشلونة إلى باريس سان جيرمان الفرنسي في صيف 2018، مقابل 222 مليون يورو.


وبالإضافة إلى النجم هاري كين، فإن أنظار إدارة مانشستر يونايتد تتجه أيضاً إلى الشاب جادون سانشو مهاجم بروسيا دورتموند الألماني، الذي قدم مستويات رائعة في البطولات المحلية والقارية التي شارك فيها، قبل التوقف بسبب فيروس كورونا الجديد.

لكن إدارة مانشستر يونايتد تعلم أن قدوم هاري كين وجادون سانشو إلى صفوف "الشياطين الحمر"، يدفعها إلى التفكير بالتخلي عن عددٍ من الأسماء التي لديها، قبل الدخول في المفاوضات بسوق الانتقالات الصيفية المقبل، وعلى رأسهم التشيلي أليكسيس سانشيز، والمدافع فيل جونز، والمهاجم جيسي لينغارد، وأندرياس بيريرا، والمعارة إلى روما كريس سمولينغ، بالإضافة إلى الفرنسي بول بوغبا، الذي يريد ريال مدريد الإسباني، ويوفنتوس الإيطالي الحصول على خدماته في "الميركاتو" المقبل.

المساهمون