مانشستر يونايتد يوقف سلسلة انتصارات ليفربول في البريميرليغ

20 أكتوبر 2019
الصورة
اليونايتد قدم مواجهة مميزة أمام ليفربول (Getty)

انتهت قمة مانشستر يونايتد وضيفه ليفربول بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، في اللقاء الذي أقيم على ملعب "أولد ترافورد، وجمع الفريقين في إطار الجولة التاسعة من عمر مسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز.

وافتقد متصدر الدوري الإنكليزي، لخدمات نجمه وهدافه المصري محمد صلاح، حيث لم يتواجد في التشكيل الأساسي ولا حتى على مقاعد البدلاء، بسبب عدم تعافيه من الإصابة التي لحقت به خلال لقاء ليستر سيتي، وليتم تعويضه بالبلجيكي ديفوك أوريغي، لتتوقف سلسلة انتصارات ليفربول في المسابقة بعد هذا التعادل بعدما سجل 8 انتصارات.

ولم تفِ القمة بوعودها في الدقائق الأولى، حيث غاب التركيز عن أداء الفريقين، في الوقت الذي عجز فيه نجومهم على صنع تهديد حقيقي لمرمى أليسون بيكر أو ديفيد دي خيا، مع تحفظ زائد في الجانب الدفاعي، حال دون منح المساحات.

وبعد نصف ساعة على اللعب، تقدم أصحاب الأرض نحو مرمى منافسهم، لينجح ماركوس راشفورد في منحهم التقدم عند الدقيقة الـ36، مستغلاً كرة عرضية متقنة من زميله دانيل جيمس، ليطلق العنان لإفراح أنصار "الشياطين الحمر"، التي تنفست الصعداء، لكن كل هذا كاد أن ينتهي بعد دقائق من خلال هدف للنجم السنغالي ساديو ماني الذي هز شباك اليونايتد في الدقائق الأخيرة من عمر الشوط الأول، لكن تقنية حكم الفيديو المساعد أثبتت وجود لمس باليد على الأخير ليتم إلغاء الهدف، وتنتهي الـ45 دقيقة الأولى لمصحلة الفريق المحلي بهدف يتيم.

في الحصة الثانية لجأ المدير الفني لفريق ليفربول يورغن كلوب إلى عدة تغييرات من خلال إشراك أليكس أوكسليد-تشامبرلين وآدم لالانا ونابي كيتا، لكن الفريق المحلي حاول تضييق الخناق على مكامن خطورة "الريدز"، بيد أن البديل لالانا نجح في تعديل النتيجة عند الدقيقة الـ85، مجنباً فريقه الخسارة الأولى في المسابقة، ليبقى ليفربول متصدراً بـ25 نقطة، لكن الفارق تقلص مع السيتي الوصيف إلى 6 نقاط، فيما رفع اليونايتد رصيده لـ10 نقاط وضعته بالترتيب الـ13.

دلالات