ماجر أغضب فيغولي ودفع مبولحي للتفكير في الاعتزال

ماجر أغضب فيغولي ودفع مبولحي للتفكير في الاعتزال

06 نوفمبر 2017
الصورة
اختيارات ماجر تثير الجدل (Getty)
+ الخط -

كشف رابح ماجر، المدرب الجديد للمنتخب الجزائري، عن قائمة اللاعبين الذين ينوي الاعتماد على خدماتهم للمشاركة في المباراة القادمة التي تنتظر منتخب الخضر أمام المنتخب النيجيري، في إطار الجولة الأخيرة من التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

وأثارت القائمة التي اختارها أسطورة كرة القدم الجزائرية في أول اختبار له مع المنتخب الجزائري، كثيرا من الجدل من خلال الأسماء المدعوة، والأسماء التي قرر التخلي عن خدماتها لمواجهة نيجيريا.

ويأتي الثنائي سفيان فيغولي، لاعب غلطة سراي التركي، وحارس المرمى رايس مبولحي، المحترف بنادي ران الفرنسي، في مقدمة الأسماء التي برزت بغيابها عن القائمة، وهو قرار أثار الاستياء لديهما.

وكشفت صحيفة الشروق الجزائرية أن فيغولي الذي يمر بفترة مميزة مع ناديه بالدوري التركي، مقتنع بمكانه داخل التشكيلة التي اختارها الجهاز الفني، وواثق بأنه أفضل من عدة لاعبين تمت دعوتهم ضمن القائمة.

بينما كشفت الصحيفة الجزائرية عن قرار الحارس رايس وهاب مبولحي الذي اختار الاعتزال دوليا، وهو الذي يدرك جيدا أنه من المستبعد أن يكون حاضرا في الاستحقاقات القادمة على غرار بطولة أمم أفريقيا القادمة، وأن تفكير ماجر بات واضحا بالاعتماد على حراس المرمى الشبان والأكثر جاهزية ومشاركة في المباريات.
(العربي الجديد)

المساهمون