ليبيا: تفجير في إجدابيا وهدوء حذر في بنغازي

01 ديسمبر 2014
مصادر عسكرية رجّحت أن تكون العملية استخباراتية (الأناضول)
+ الخط -

ذكرت مصادر من مدينة اجدابيا غربي بنغازي، أنّ سيارة مفخّخة انفجرت أمام مقر مديرية الأمن بالمدينة، اليوم الاثنين، وبحسب بعض المصادر غير الطبية، فإنّ الانفجار أسفر عن إصابة سبعة أشخاص بجروح متفاوتة بين الخفيفة والبليغة، كما تسبّب بأضرار مادية، كحرق سيارة كانت موقوفة بجانب السيارة، وتهشيم زجاج المباني المجاورة لموقع الانفجار.

وأشارت المصادر إلى أنّ المبنى الذي استهدف، يقع في مركز المدينة التي شهدت خلال الساعات الماضية، هجوماً مسلّحاً نفّذه مجهولون على "الكتيبة 149  مشاة" التابعة للجيش الليبي، بقذائف "آر بي جي "، أعقبه اشتباك مسلّح استمرّ لدقائق، أسفر عن إصابة أحد جنود الكتيبة بجروح طفيفة.

ورجّحت مصادر من اجدابيا، أن تكون عملية التفجير قد جاءت رداً على قيام قوات تابعة لإبراهيم الجضران، رئيس ما يعرف بالمكتب التنفيذي لإقليم برقة، بإغلاق الطريق التي تصل بمدينة بنغازي، أمام الإمدادات العسكرية والمواد الغذائية، التي كانت تصل عبر هذا الطريق من غرب ليبيا إلى قوات ما يعرف بـ"مجلس شورى ثوار بنغازي".

في المقابل، رجّحت مصادر عسكرية، أن تكون العملية استخباراتية، وتهدف إلى دفع كل الموالين للواء المتقاعد خليفة حفتر بإجدابيا، لأن يتقدموا باتجاه بنغازي ومساندة قواته التي بدأت تنفذ انسحابات من بعض الأحياء والمناطق خارج مدينة بنغازي، وتتراجع إلى معسكر الرجمة على تخوم المدينة.

إلى ذلك، اعتبر بعض المحللين أنّ محاولة التفجير جاءت لمحاولة الدفع باتجاه حصار بنغازي، والاقتراب من معركة السيطرة على الحقول والموانئ النفطية ومصادر المياه، ومحاولة الاقتراب من سرت، غربي إجدابيا، التي تقع على بعد 200  كم من مصراتة جهة الغرب.

وكانت مدينة إجدابيا قد شهدت منذ يومين، عملية اغتيال استهدفت العميد عبد المجيد الزوي، الذي يعتبر من أبرز القادة العسكريين لما يعرف بعملية الكرامة.

في سياق آخر، ذكرت مصادر من مدينة درنة شرقي ليبيا، أنّ ضواحي المدينة بدأت تشهد تجميعاً لقوات مسلحة، وتجهيزات عسكرية، بهدف الدخول للمدينة والاشتباك مع قوات ما يعرف بمجلس شورى شباب الإسلام، وكتيبة شهداء أبو سليم، وبعض الفصائل المسلحة المعارضة للواء المتقاعد خليفة حفتر.

من جهةٍ أخرى، تشهد مدينة بنغازي اشتباكات متقطعة بالأسلحة المتوسطة بين قوات ما يعرف بمجلس شورى ثوار بنغازي، والموالين للواء المتقاعد خليفة حفتر، بأحياء الصابري وطابلينو، وتمّ تسجيل انسحابات لموالين لحفتر إلى مناطق على تخوم مدينة بنغازي، حيث ما زالت قوات مجلس شورى الثوار تحاصر معسكري الكتيبة 204 دبابات والكتيبة 21 صاعقة مشاة.

 

المساهمون
The website encountered an unexpected error. Please try again later.