لاعب فلسطيني يسجل هدفاً في فريق جزائري..ويقدم اعتذاره للجماهير

23 سبتمبر 2018
الصورة
وادي سجل هدفاً في شباك اتحاد العاصمة واعتذر (تويتر)
+ الخط -
عاد اللاعب الفلسطيني محمود وادي، مهاجم فريق المصري البورسعيدي، مجددا للتسجيل في شباك فريق اتحاد العاصمة الجزائري، خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء الأحد في موقعة إياب الدوري ربع النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

وتمكن وادي من مباغتة فريق اتحاد العاصمة بهدف في الدقيقة 34 من زمن اللقاء الذي جرى على ملعب 8 ماي في العاصمة الجزائرية، ليصعب من مهمة صاحب الأرض الذي خسر في موقعة الذهاب بهدف نظيف سجله اللاعب الفلسطيني نفسه بطريقة رائعة بالكعب.



واستغل اللاعب الفلسطيني ضعف الرقابة الدفاعية في صفوف فريق اتحاد العاصمة الجزائري، ليسجل أول أهداف اللقاء، لكنه فاجئ الجميع حينما توجه باعتذار لجماهير الاتحاد التي احتشدت في المدرجات من أجل تشجيع فريقها المفضل وحثه على تعويض خسارة الذهاب.

ورفع وادي البالغ من العمر 23 عاما يديه للجماهير مقدما اعتذاره عن تسجيل هدف في شباك فريقهم المفضل، في مشهد أثار مواقع التواصل الاجتماعي، إذ لم يسبق لوادي أن لعب مع الفريق الجزائري من قبل كي يقدم اعتذاره؛ لكن حبّه للشعب الجزائري كلاعب فلسطيني دفعه لتقديم الاعتذار، وهو التفسير الذي اتفق عليه أغلب مرتادي صفحات التواصل.

ويشتهر الجمهور الجزائري بتعاطفه الكبير مع القضية الفلسطينية، إذ يحرص كثيرا على الهتاف في المدرجات "فلسطين الشهداء" في أغلب مباريات الكرة الجزائرية الرسمية وغير الرسمية.





المساهمون