لاعب فلسطيني يرد الجميل للساحر "أبو تريكة"

لاعب فلسطيني يرد الجميل للساحر "أبو تريكة"

24 يناير 2017
أبو رياش يرد الجميل لأبو تريكة (فيسبوك)
+ الخط -
قدّم لاعب نادي خدمات رفح الفلسطيني، جهاد أبو رياش، لفتة رائعة خلال المواجهة التي جمعت فريقه أمام نظيره اتحاد الشجاعية، على ملعب رفح البلدي، ضمن منافسات الجولة الثالثة عشرة من بطولة الدوري الفلسطيني لكرة القدم، وذلك بعدما أظهر تضامنه الكلي والمطلق مع أسطورة كرة القدم المصرية السابق، محمد أبو تريكة، عقب القرار الجائر الذي اتخذته محكمة جنايات القاهرة بحق نجم النادي الأهلي السابق من خلال وضعه على قوائم المنظمات والشخصيات الإرهابية.


وارتدى أبو رياش خلال المواجهة التي جمعت فريقه أمام نظيره اتحاد الشجاعية قميصاً كُتبت عليه عبارة "تعاطفاً مع أبو تريكة" في خطوة رمزية منه للتعبير عن دعمه المطلق لنجم كرة القدم المصرية السابق، محمد أبو تريكة، والذي أدرجته محكمة جنايات القاهرة مُؤخراً على قوائم المنظمات والشخصيات الإرهابية، حيث تتهم السلطات المصرية أيقونة كرة القدم المصرية بالمساهمة في تمويل جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، والتي صُنفت في نهاية عام 2013 "منظمة إرهابية".


واعترف لاعب نادي خدمات رفح الفلسطيني بأنّه قد أقدم على هذه الخطوة كنوع من رد الجميل لأسطورة كرة القدم المصرية، والذي سبق له أن خطف قلوب الجماهير الفلسطينية في السابع والعشرين من شهر يناير/كانون الثاني 2008، وبالتحديد خلال المباراة التي جمعت منتخب بلاده المصري بنظيره السوداني، في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة في الدور الأول لبطولة كأس الأمم الأفريقية، عندما ارتدى آنذاك قميصاً كُتبت عليه عبارة "تعاطفاً مع غزة" باللغتين العربية والإنكليزية، وذلك للتعبير عن تعاطفه في ذلك الوقت مع أبناء الشعب الفلسطيني.


وأكّد اللاعب الفلسطيني البالغ من العمر 27 عاماً في تصريح خصّ به موقع "العربي الجديد" بأنّ أبو تريكة يُعد مثالاً يُحتذى به ليس بسبب موهبته الفنية الكبيرة وتاريخه الرياضي المرصع بالذهب فحسب، وإنما لمواقفه المميزة والمشرفة، خاصة في ما يتعلق بموقفه من القضية الفلسطينية، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن تصرفه قد كان بمثابة غيض من فيض المحبة التي يحظى بها "أبو تريكة" في الوطن العربي بشكل عام وفي فلسطين على وجه الخصوص.





المساهمون