لاعب جزائري يتوعد الأفريقي التونسي بشكوى إلى "فيفا"

29 مايو 2020
الصورة
النادي الأفريقي غارق في الديون (فتحي بلعيد/فرانس برس)
وقع النادي الأفريقي التونسي في مستنقع الديون، التي جاءت بعد تورّط إدارة النادي في عقد صفقات عدة دون إيفاء حقوق اللاعبين الأجانب بموجب عقودهم التي تختلف أسباب فسخها، وهو ما جعل "الكلوبيست" يعايشون أزمة مالية خانقة.

وكشف المدافع الدولي الجزائري مختار بلخيثر، في تصريحات لموقع "ديزاد فوت"، أنّه سيلجأ نحو هيئة المنازعات في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، والتقدّم بشكوى بأمل استرجاع حقوقه المالية من أجور شهرية لا يزال يدين بها للفريق، وذلك بعدما قرّر فسخ عقده إثر عدم تلقيه أمواله لعدّة أشهر.
وجاءت خطوة بلخيثر بعدما عبّر عن استعداده لإيجاد حل يرضي جميع الأطراف دون أن يتسبّب في مشاكل تغرق الفريق أكثر، حيث أعطى إدارة النادي فترة زمنية محدّدة لتسوية وضعيته المادية، وهو ما لم يتم إيجاد حلول له.
وعاقب "فيفا" النادي الأفريقي بحرمانه من انتداب لاعبين خلال ثلاث فترات مقبلة، بعد فشله في تسوية وضعية الكاميروني نيكولا سونغ، ولاعبين آخرين، بعدما فسخت الإدارة عقده دون أن يلعب أي دقيقة، غير أن الأخطاء تواصلت بعد عجز إدارة الفريق الحالية عن إيجاد حلول فعلية لإخراج النادي من أزمته.

ولم تبق جماهير النادي التونسي العريق مكتوفة الأيدي، بعد توالي العقوبات على فريقها، حيث طالبت باستقالة الرئيس عبد السلام اليونسي، وذلك بعد صدور عقوبة بحقه قيمتها نصف مليون يورو.

دلالات