لاعب جزائري أذهل الجميع..شارك في المباراة حاملا هاتفه الجوال!

لاعب جزائري أذهل الجميع..شارك في المباراة حاملا هاتفه الجوال!

24 ابريل 2016
+ الخط -
 

أثارت صورة مدافع فريق أمل الأربعاء، عبد المالك جغبالة، وهو يلعب مباراة فريقه ضد تشكيلة نصر حسين داي لحساب الجولة الـ26 من الدوري الجزائري، المحترف الأول حاملا هاتفه الجوال، زوبعة على شبكات التواصل الجزائرية، حيث لم يفهم أحد سبب رفع المدافع الأسمر لهاتف جوال خلال المباراة دون أن ينتبه إليه الحكام ولا المنافسون.

وكان فريق أمل الأربعاء قد خسر مقابلته ضد نصر حسين داي بثلاثية نظيفة جعلته يضع القدم الأولى في الدرجة الثانية وسط ضجة رياضية كبيرة عند نهاية الموسم الكروي الجزائري، حيث كثر الحديث عن ترتيب بعض النتائج الفنية سواء المتعلقة بمباريات المهددين بالسقوط أو المعنيين بالمراتب الأولى المؤهلة للمنافسة الدولية.

وكان المدافع الأوسط جغبالة قد وضع هاتفه النقال في الجوارب قبل أن يستخدمه فوق الميدان بطريقة غريبة لتلقطه بعض الكاميرات وهو يحمل الهاتف الجوال بيده اليسرى، ولا يُعرف سبب تواصله من الميدان بواسطة الهاتف الجوال ومع من كان يتكلم.

ونزلت التعليقات كالسهام صوب جغبالة، حيث لم يتردد المعلقون عبر الفايسبوك في فتح النار على المدافع، فمنهم من وصفه باللاعب الهاوي أو المشبوه، ومنهم من تساءل عن دور حكم المباراة وثلاثي التحكيم.

واستغل بعض المترددين على شبكات التواصل ترويج صورة جغبالة للحديث عن فوضى الكرة الجزائرية، حيث قال أحدهم: "لا تتعجبوا للصورة، فهناك من اللاعبين من يشارك في مباريات وهو في حالة سكر، وهناك من هو تحت وقع المخدرات، فما بالك بحامل للهاتف الجوال".

كما قال معلق آخر: "هذا لاعب يحمل هاتفا جوالا عاديا، فهناك من وضع سكينا أو مقصا في جواربه واعتدى على الحكم ولم يُعاقب، فهذا هو حال الكرة الجزائرية".