لاعب تونسي: معلول ظلمني وحرمني من المونديال

10 اغسطس 2020
الصورة
أشرف معلول على تدريب منتخب تونس في مونديال روسيا 2018 (لارس براون/Getty)

يقدم النجم التونسي عصام الجبالي مستويات جيدة في الدوري الدنماركي لكرة القدم مع نادي أودنسي، في استمرار لمسيرته الناجحة في القارة الأوروبية، منذ خروجه من فريقه السابق النجم الساحلي في سوق الانتقالات عام 2015.

ورغم مروره بفرق عريقة في السويد والنرويج والدنمارك، لكن عصام الجبالي (28 سنة) لم يلعب أي مباراة مع المنتخب التونسي لكرة القدم، إذ اقتصر الأمر على استدعائه للمعسكرات التدريبية خلال فترة إشراف المدرب البولوني هنري كاسبرتجاك على تدريب "نسور قرطاج "، ومن بعده الممرن فوزي البنزرتي.

وعاد الجبالي بالحديث عن غيابه عن بطولة كأس العالم روسيا 2018، وذلك في تصريحات خص بها إذاعة "شمس أف أم " التونسية معلقاً، "كنت حينها من أبرز اللاعبين التونسيين المحترفين خارج حدود الوطن، بعد أن قدمت أداء رائعا مع نادي روسنبورغ النرويجي، وكنت أحلم كل يوم بدعوتي لتعزيز صفوف المنتخب لكن ذلك لم يحدث".

وأضاف "لقد ظلمني المدرب نبيل معلول وحرمني من المشاركة في المونديال ولم يجر معي أي اتصال ليفسّر سبب غيابي عن المنتخب، في المقابل تحول عدد من أعضاء الجهاز الفني للمنتخب واتحاد كرة القدم للسويد لضم اللاعب كريم المرابطي الذي يشغل نفس المركز الذي ألعب فيه، رغم أنه كان آنذاك من دون فريق ولا يمتلك نسق المباريات مثلي، لكنه رفض اللعب للمنتخب التونسي، لذلك انا أشعر بظلم صارخ".

 

 

ويلعب عصام الجبالي (28 سنة) في الوسط، وبدأ مسيرته في النجم الساحلي قبل أن يحترف اللعب في الدوري السويدي سنة 2015، ثم انتقل إلى فريق روسنبورغ النرويجي سنة 2018، ومن بعده إلى الدنمارك، ويستعد إلى مغادرة نادي أودنسي بعد تلقي عروضا من السويد والخليج.