لاعب برشلونة السابق يخترع خطة مجنونة 2-7-2

لاعب برشلونة السابق يخترع خطة مجنونة 2-7-2

21 نوفمبر 2018
الصورة
فريق شباب باريس سان جيرمان الفرنسي (Getty)
+ الخط -
اشتهر نجوم نادي برشلونة الإسباني، بابتكار أفكار جديدة في عالم التدريب، مثل الهولندي الراحل يوهان كرويف، ومن بعده بيب غوارديولا، والآن يطمح لاعب سابق بالبرسا، لاختراع طريقة جديدة وغريبة بعد اعتزاله اللعب والانتقال إلى مقاعد المدربين.

وأفصح النجم الإيطالي تياغو موتا، عن أحدث صيحة تدريبية، خلال قيادة فريق الشباب في نادي باريس سان جيرمان، عبر اتباع خطة 2-7-2 بوجود اثنين فقط في الدفاع، واثنين في الهجوم، وسبعة في خط الوسط من الناحية النظرية.

واستفاد موتا، البرازيلي الأصل، والذي مثل برشلونة في الفترة بين 2001 ,2007، من التعامل مع مدربين عظماء خلال مشواره مثل فان غال، وريكارد، ومورينيو، وبنيتيز، وأنشيلوتي، وبلان، ورانييري، ما سمح له بتطوير أفكاره التدريبية.

وقال لاعب ناديي إنتر ميلان وباريس سان جيرمان السابق، لصحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت" الإيطالية:"أسلوبي هجومي للغاية يعتمد على الضغط العالي والتحركات بكرة وبدونها، أريد أن يجد اللاعب ثلاثة أو أربعة حلول عند امتلاك الكرة".


وأضاف: "رقم 2-7-2 قد يبدو خادعا، يمكنك أن تهاجم بقوة بخطة 5-3-2، ويمكنك أن تدافع بشراسة بخطة 4-3-3، الأمر يتوقف على كفاءة اللاعبين.. في فريقي جعلت ظهيرين يلعبان كرأس حربة وصانع لعب".

وتابع: "الخطة تتضمن 11 لاعباً، لأنني أعتبر حارس المرمى أحد أفراد خط الوسط، ويجب أن يلعب جيداً بقدمه، والمهاجم هو أول مدافع ويجب أن يكون أول من يضغط عند قطع الكرة".

وعن طموحاته المستقبلية قال موتا: "أريد تدريب الفريق الأول لباريس سان جيرمان، مع احترامي للمدرب الألماني توماس توخيل. مثلي الأعلى في التدريب هو الإيطالي كارلو أنشيلوتي..لديه دراية كبيرة بالكرة وعلاقته وطيدة باللاعبين ويحضر للمباريات نفسيا وذهنيا بشكل رائع. لقد اكتسب احترام الجميع".

المساهمون