كأس العمال 2018 في قطر... أكثر من مجرد بطولة رياضية

02 فبراير 2018
الصورة
من سيفوز بلقب كأس العمال 2018؟ (تويتر)

تنطلق اليوم بطولة كأس العمال 2018 في قطر بنسختها السادسة، التي يجتمع فيها العاملون من القارة الآسيوية الذين يمارسون كرة القدم ويشكلون أندية من أجل المنافسة على اللقب. وهي أكثر من مجرد بطولة على كأس، وذلك لأنّها تحظى بدعم الدولة وتُعتبر متنفساً للمهاجرين الذين يبحثون عن لقمة عيش كريمة خارج بلادهم.

تُقام مباريات البطولة على ملعبي الدحيل والسد، على أن تبدأ اليوم وتنتهي في 23 من الشهر الجاري، في وقت سيستضيف ملعب عبد الله بن خليفة مباراتي الافتتاح والنهائي وتُشرف على تنظيم البطولة مؤسسة دوري نجوم قطر برعاية لجنة المشاريع والإرث القطرية المشرفة على تنظيم بطولة كأس العالم 2022.

ويُشارك في بطولة العمال 2018 نحو 640 لاعباً يتوزّعون على 32 فريقاً، وتتنافس هذه الأندية في ثماني مجموعات، مثل نظام كأس العالم، على أن يتأهل أصحاب المركزين الأول والثاني إلى دور الـ 16 من البطولة للمنافسة على اللقب.

ويعمل الـ 640 لاعباً المشاركين في البطولة في نحو 12 شركة مقاولات تعمل حالياً في قطر من أجل التحضير لبطولة كأس العالم 2022، هذا بالإضافة إلى وجود لاعبين مع سبعة أندية من برنامج الجيل المبهر، الذي يهتم بتنمية وإلهام الشباب من أجل تغيير المجتمع وتطويره.



وطبعاً، كما كل بطولة رياضية، فإن هناك محفزات مالية تُشجع اللاعبين على المشاركة وتقديم الأفضل على أرض الملعب، إذ إن بطولة العمال ستمنح الفائز باللقب جائزة قدرها 25 ألف ريال قطري (ستة آلاف دولار أميركي)، أما الوصيف فينال نحو 20 ألف ريال قطري (5400 دولار)، وصاحب المركز الثالث 15 ألف ريال قطري (4119 دولاراً).

تُضاف إلى ذلك الجوائز الفردية لأفضل لاعب في البطولة، وأفضل حارس مرمى، وأفضل مدرب، والهداف، والفريق صاحب أفضل روح رياضية طوال البطولة. وهي الجوائز التي تجعل المنافسة بين العمال أكبر وتدفعهم إلى تقديم كل ما لديهم خلال المباريات.

إن هذه البطولة من شأنها أن ترفع من مستوى العمل الجماعي للعمال في قطر وترفع من معنوياتهم خلال وجودهم في الغربة، ولا تُشعرهم بأنهم مهمشون أو غير موجودين في المجتمع القطري، بل تمنحهم مساحة كبيرة للتعبير رياضياً والانخراط في نشاطات تُعزّز انتماءهم إلى البلد الذي يقيمون فيه.

في المقابل تحظى هذه البطولة بحضور جماهيري كبير قد يصل إلى نحو عشرة آلاف مشجع في المباراة الواحدة، وهم عائلات وأصدقاء اللاعبين بالإضافة إلى سائر العمال غير المشاركين في البطولة، الذين يغزون المدرجات لتشجيع فريق الشركة التي يعملون فيها من أجل تحقيق اللقب.

تعليق: