كأس أمم أفريقيا تهدد أندية الدوري الإنكليزي الممتاز

كأس أمم أفريقيا تهدد أندية الدوري الإنكليزي الممتاز

06 سبتمبر 2016
الصورة
+ الخط -
ستشكل مسابقة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم المقررة في الغابون العام المقبل، أكبر تهديد حقيقي لأندية الدوري الإنكليزي الممتاز، والتي تضم في صفوفها العديد من اللاعبين الذين سيمثلون منتخبات بلادهم في العرس الأفريقي المنتظر أن تسحب قرعته في العاصمة الغابونية ليبرفيل في 19 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

ومن المقرر أن يغيب ما يقارب الـ 22 لاعباً عن منافسات الدوري الإنكليزي الممتاز خلال الفترة التي ستنطلق فيها بطولة الأمم الأفريقية في يناير/ كانون الثاني 2017، والتي تستمر لمدة خمسة أسابيع، في الوقت الذي سيكون فيه فريق ليستر سيتي الإنكليزي، حامل لقب البريمييرليغ أكثر المتضررين بسبب العرس الأفريقي.

وسيفقد ليستر سيتي أربعة من لاعبيه الأساسيين الهامين في مقدمتهم أفضل لاعب في المسابقة الموسم الماضي، الجزائري رياض محرز ومواطنه إسلام سليماني المنتقل حديثاً لصفوف فريق "الثعالب"، فيما يغيب، أيضاً، عن ليستر سيتي لاعباه الغانيان، دانيال أمارتي وجيفري شلوب.

وسيفقد فريق ستوك سيتي، أيضاً، العاجي ويلفريد بوني والسنغالي مامي بيرام ضيوف والمصري رمضان صبحي، كما تضم قائمة المتوقع غيابهم عن البريمييرليغ في تلك الفترة المصري محمد النني لاعب فريق أرسنال، والعاجي ماكس غاردل من فريق بورنموث، والمالي باكاري ساكو من كريستال بالاس إضافة لزميله في الفريق، السنغالي بابي ندياي.

وسيفتقد إيفرتون لاعبيه، السنغالي ادريسا غاي والكونغولي يانيك بولاسي، فيما سيفقد ليفربول مهاجمه السنغالي ساديو ماني، وكذلك الحال بالنسبة لمانشستر يونايتد الذي يضم في صفوفه لاعب ساحل العاج ايريك برتران بيلي، وفيما يفقد نظيره مانشستر سيتي لاعبه يايا توريه مع ساحل العاج أيضاً.

وسيطول الأمر أيضاً، بالنسبة لأندية سندرلاند وواتفورد ووست بروميتش البيون ووستهام، إذ سيغيب عن صفوف سندرلاند العاجي أمين كوني والتونسي وهبي الخزري، وعن واتفورد المغربي نور الدين إمرابط، وسيغيب الكاميروني ألان نيوم عن ووست بروميتش، فيما سيفتقد وستهام كلاً من الغاني اندريه أيو والسنغالي شيخو كوياتي.





المساهمون