في مثل هذا اليوم...تأسس النادي "الملكي" منذ 114 سنة

06 مارس 2016
الصورة
114 سنة على تأسيس ريال مدريد (العربي الجديد)
+ الخط -

في مثل هذا اليوم من 114 سنة وُلد فريق كرة قدم يرتدي اللون "الأبيض". مع مرور السنوات، تحوّل هذا اللون وأصبح حكراً على هذا الفريق، لأنه أصبح يُعرف بالنادي "الملكي". في السادس من شباط/ فبراير من العام 1902، انطلق قطار ريال مدريد في ملاعب كرة القدم.

114 سنة قدم فيها ريال مدريد الكثير لكرة القدم وأنجب عددا كبيرا من نجوم كرة القدم الذين صالوا وجالوا في الملاعب العالمية، وصنعوا التاريخ للنادي "الملكي" العريق. بطولات وألقاب وإنجازات لا تُحصى منذ العام 1902 وحتى العام 2016، لذلك نستعرض في هذا التقرير أبرز المحطات المُميزة التي عرفها النادي الإسباني وأهم إنجازاته في عالم كرة القدم.

البداية في العام 1902
منذ العام 1897 توافدت إلى إسبانيا رحلات من إنجلترا لطلاب وأكاديميات لنقل ثقافة كرة القدم إلى الأراضي الإسبانية، وشكلوا فريقاً سُمي آنذاك بـ"فوتبول سكاي"، وفي العام 1900 انقسم الفريق إلى فريقين، الأول اسمه "فوتبول دو مدريد" والثاني اسمه فريق "مدريد"، وفي العام 1902 وبعد تشكيل جمعية عمومية للفريق، ترأس خوان بادروس النادي، وتم جمع الفريقين بفريق واحد تحت إسم ريال مدريد.

حقبة سانتياغو برنابيو الذهبية
يعتبر سانتياغو برنابيو الذي سُمي ملعب ريال مدريد الحالي على اسمه، واحداً من أساطير النادي "الملكي" تاريخياً، خصوصاً أن ريال مدريد حقق مع اللاعب الذي أصبح رئيساً للنادي في العام 1945 خمسة ألقاب متتالية لبطولة دوري أبطال أوروبا، ليكون أول فريق أوروبي يحتفظ بنسخة من الكأس في ملعبه. كما حقق ريال مدريد اللقب الأوروبي للمرة السادسة في العام 1966 أيضاً. توفي برنابيو في العام 1978، ومنذ ذلك الحين تُنظم الإدارة مباراة على لقب "كأس برنابيو" تكريماً للأسطورة.

غالاكتيكوس 2000-2006
في العام 2000، تعرّف العالم على ريال مدريد "غالاكتيكوس" الذي كان يضم نجوم كرة القدم في فريق واحد، فبعد أن بدأ فلورنتينو بيريز رئاسته في النادي "الملكي"، عمل جاهداً على جعل ريال مدريد نادي القرن. ولعب في تلك الحقبة نجوم أمثال زيدان، بيكهام، روبيرتو كارلوس، فابيو كانافارو، لويس فيغو، راؤول، سيرجيو راموس، جوليو بابتيستا، روبينيو، بالإضافة إلى النجم البرازيلي رونالدو.

وصول كريستيانو رونالدو
في العام 2009، وصل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى ريال مدريد الإسباني، وبدأ مع الفريق رحلة من التألق والنجومية، وصناعة الأرقام التاريخية، التي ما زال يحققها رونالدو حتى العام 2016. مع رونالدو عرف ريال مدريد الكثير من النجاح في الملاعب العالمية وحصد الكثير من الألقاب.

أنشيلوتي والعاشرة
في موسم 2013 - 2014، جاء مدرب إيطالي اسمه كارلو أنشيلوتي وقاد ريال مدريد للتويج بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة العاشرة في تاريخه، وهي المرة العاشرة التي طال انتظارها منذ العام 2002 آخر مرة فاز فيها النادي "الملكي" بلقب أوروبي، لكن أنشيلوتي ومجموعة من النجوم نجحوا في تحقيق اللقب العاشر عن جدارة واستحقاق، ليحصل النادي "الملكي" على نسخة ثانية من كأس البطولة، وهو الفريق الوحيد الذي يملك نسختين حالياً.

الألقاب والإنجازات
حقق ريال مدريد منذ العام 1902 حتى 2016 الكثير من الألقاب المحلية والأوروبية، فريال مدريد حقق لقب الدوري الإسباني 32 مرة، وهو رقم قياسي في إسبانيا. ولقب كأس إسبانيا 19 مرة، السوبر الإسباني في تسع مرات، دوري أبطال أوروبا عشرة مرات، لقب الدوري الأوروبي مرتين، السوبر الأوروبي مرتين، كأس العالم للأندية مرة، بطولة "الانتركونتيننتال" التي أصبحت مونديال الأندية حالياً (ثلاث مرات).

اقرأ أيضاً: لقطة طريفة...ابن رونالدو لا يحتفل بأهداف والده!

المساهمون