(فيديو)...عشرات الضحايا المدنيين بالفلوجة جراء قصف القوات الحكومية

(فيديو)...عشرات الضحايا المدنيين بالفلوجة جراء قصف القوات الحكومية

20 سبتمبر 2015
الصورة
تتعرض الفلوجة للقصف منذ أيام (Getty)
+ الخط -

أعلنت السلطات الصحية في مدينة الفلوجة، عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين بقصف جوي نفذته طائرات عراقية على مناطق مختلفة من المدينة، صباح اليوم الأحد، في رابع هجوم تشهده المدينة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" منذ أكثر من عام ونصف.

وقال المتحدث باسم مستشفى الفلوجة العام، الدكتور حسين أحمد، لـ"العربي الجديد"، إن "21 مدنياً قتلوا، بينهم 9 أطفال و4 سيدات، وأصيب 32 آخرون بقصف جوي استهدف الفلوجة وطاول سوقا شعبيا وساحة لبيع الوقود".

وأضاف أحمد، أن "الطيران العراقي قصف باعة الوقود المتجمعين في منطقة معارض السيارات عند المدخل الغربي للمدينة، والمحال التجارية الواقعة في منطقة العيادات الشعبية بحي الجمهورية وسط الفلوجة"، مشيراً إلى أن "العدد مرشح للارتفاع بسبب خطورة حالات الجرحى وصعوبة نقلهم إلى مستشفيات خارج المدينة".

ويمنع "داعش" خروج الأهالي من المدينة، بالوقت الذي تكثف فيه قوات الحكومة والمليشيات قصفها على الأحياء السكنية منذ أيام.

وفي سياق متصل، انتقد عضو مجلس أعيان الفلوجة، محمد عبدالله الجميلي، ما دعاه "القصف الهمجي" الذي تمارسه القوات العراقية، مؤكداً خلال حديثه لـ"العربي الجديد"، أن القصف تم بطائرات "إف 16" الأميركية التي وصلت حديثاً إلى العراق.

وأضاف أن هذه الطائرات مزودة بأجهزة حديثة تمكنها من تحديد أهدافها بدقة، لتجنب استهداف المدنيين، لافتاً إلى أن "قصف مناطق بيع وشراء مكتظة بالمدنيين يشير إلى وجود عناصر مرتبطة بمليشيا الحشد الشعبي أو جهات خارجية تريد إلحاق الأذى بالمدنيين".

وناشد الجميلي رئيس الوزراء حيدر العبادي، ووزير الدفاع خالد العبيدي، وممثلي محافظة الأنبار في الحكومة والبرلمان بالتدخل العاجل لوقف عمليات القصف اليومي. 

وكثف الطيران العراقي قصفه على المناطق المأهولة بالسكان خلال الأيام الماضية، ما دعا مجلس محافظة الأنبار للتعبير عن قلقه من عمليات القصف المتكررة، التي أوقعت العشرات بين قتيل جريح، ودعوة وزارة الدفاع للتحقيق بالقصف الذي طاول مدينة الخالدية شرقي الرمادي، من قبل القوات العراقية رغم خلو المدينة من عناصر تنظيم "داعش".

ولم توضح وزارة الدفاع العراقية طبيعة الضربات الجوية التي قتلت المدنيين في الفلوجة، لكن مصادر أمنية عراقية قالت، لـ"العربي الجديد"، إن الطيران العراقي استهدف مقرات "داعش" شرقي الرمادي، موقعاً عشرات القتلى والجرحى، وأشارت المصادر إلى تدمير تجمع لعدد من السيارات المدنية التي يستخدمها التنظيم.

من جهتها، أعلنت خلية الإعلام الحربي التابعة لمليشيا "الحشد الشعبي" عن تدمير عدد من مواقع تنظيم "داعش" بقصف لطيران الجيش في منطقتي البوشجل والصوفية شرقي الأنبار، موضحة في بيان أن القصف أوقع ثمانية قتلى، ودمر أربع عربات في البوشجل، وأضافت أن "قصف الطيران الحربي العراقي في الصوفية أدى إلى مقتل العشرات من المسلحين، وتدمير عدد من مستودعات الأسلحة".



اقرأ أيضاً العراق: مخطط يقوده علاوي للإطاحة بالعبادي

المساهمون