غداً.. اليونان تعيد فتح ألف فرع مصرفي لخدمة المتقاعدين

غداً.. اليونان تعيد فتح ألف فرع مصرفي لخدمة المتقاعدين

30 يونيو 2015
مصارف اليونان (أرشيف/Getty)
+ الخط -

أعلنت وزارة المالية اليونانية، اليوم الثلاثاء، أن نحو ألف فرع مصرفي سيعمل يوم غدٍ الأربعاء ولمدة ثلاثة أيام، لتقديم خدماتها للمتقاعدين الذين لا يملكون بطاقات مصرفية.

وأوضحت الوزارة، في بيان صحافي، أنه "اعتبارا من الأول من يوليو/تموز ولمدة ثلاثة أيام متتالية، سيفتح نحو 1000 من فروع المصارف في مختلف أنحاء البلاد لخدمة المتقاعدين الذين ليست لديهم بطاقات ائتمان مصرفية، والذين سيكون بمقدورهم سحب ما يصل إلى 120 يورو نقدا ولمرة واحدة خلال الأسبوع الحالي".

وأضاف البيان "كما يتعين على المصارف إصدار بطاقات ائتمان لهؤلاء المتقاعدين لاستخدامها في وقت لاحق لسحب الأموال عبر أجهزة الصراف الآلية بسقف قدره 60 يورو على السحب اليومي"، في حين قالت الوزارة إنها ستنشر لاحقا قائمة بفروع المصارف التي ستفتح يوم غدٍ الأربعاء.

وخلص بيان الوزارة اليونانية إلى أن أموال جميع المودعين مضمونة باليورو قبل وبعد الاستفتاء الذي سيقرر اليونانيون من خلاله موقفهم من شروط التقشف التي يمليها المقرضون الدوليون على اليونان، مقابل الإفراج عن الأموال المتبقية في خطة الإنقاذ.

وكانت الحكومة اليونانية فرضت، الأحد الماضي، ضوابط على حركة رؤوس الأموال، مع إغلاق المصارف لمدة أسبوع للسيطرة على تداعيات الأزمة المالية التي تعصف بالبلاد، وذلك بعد تهافت المودعين على سحب الأموال من المصارف.

وفي كلمة مباشرة لرئيس الوزراء اليوناني، ألكسيس تسيبراس لمواطنيه، الأحد الماضي، قال إن "البنك المركزي اليوناني اضطر إلى استحداث ضوابط لحركة رؤوس الأموال، وإعلان عطلة للمصارف، بالإضافة إلى إغلاق بورصة أثينا".

وفي وقت سابق، اليوم الثلاثاء، أعلن وزير المالية اليوناني، يانيس فاروفاكيس، رسمياً، عجز بلاده عن سداد ديونها، بما في ذلك دفعة بقيمة 1.6 مليار دولار يتعين على أثينا سدادها اليوم، قبل حلول الساعة العاشرة مساء بتوقيت غرينتش.

وتظاهر، اليوم، عشرات آلاف اليونانيين، في العاصمة أثينا، دعماً لتيسبراس، ورفضاً لإجراءات التقشف التي يطالب بها دائنو اليونان، مقابل صرف تمويلات جديدة للبلاد وإنقاذها من الإفلاس.


اقرأ أيضاً:
رسميّاً.. اليونان تعجز عن سداد قرض لصندوق النقد
بروفة انهيار اليونان