عكاشة يتنبأ من جديد: مصر تضرب غزة خلال أيام!

20 مارس 2015
الصورة
عكاشة (يوتيوب)
+ الخط -
نبوءة جديدة للإعلامي المصري توفيق عكاشة، تنضمّ إلى سلسلة نبوءاته، التي تحققت فعلاً. فبعد أن تنبّأ عكاشة بـ"الحرب على الإرهاب في سيناء"، ثم بـ"توجيه الجيش المصري لضربة عسكرية في ليبيا"، قبل أشهر من حدوثها، ها هو يتنبّأ بـ"تحرير غزة من "حماس". 

وبقوله "الدور الدور الدور.. غزة عليها الدور"، قال عكاشة، أحد أكثر الإعلاميين قرباً من جهاز المخابرات الحربية، إنّ "الجيش المصري سيقوم بعمل عسكري قريب في غزة، لتحريرها من حركة حماس الإخوانية". وأضاف عن "حماس": "عبدة الشيطان".

كلام عكاشة، جاء بعد حديثه عن الصداقة التي تجمعه بالرئيس الفلسطيني محمود عباس، بعد أن عرض صورة تجمعه بعباس، خلال برنامجه على قناة "الفراعين". وقال إنّ العمليّة العسكرية "لتعود غزة إلى السلطة الفلسطينيّة والحكومة الفلسطينية بزعامة عباس".

وهذه ليست المرة الأولى التي يتردد فيها مثل هذا الكلام. فـ"أذرع العسكر الإعلاميّة"، تقوم بحملات تشويه لحركة "حماس"، وصلت إلى حدّ تأييد الاعتداء الاسرائيلي على قطاع غزة خلال العدوان الأخير.

الناشطون على مواقع التواصل تداولوا مقطع الفيديو، معتبرين أنّ ما قاله عكاشة قد يحدث فعلاً "لأنه ليس من المستبعد أن تكون ضمن توجيهات اللواء عباس كامل والأجهزة الأمنيّة"، على حد تعبيرهم.

وقال أحمد، وهو ناشط فلسطيني: "حماس رجال، ومتمرسون في القتال. لن تفرق معهم... (الرئيس المصري عبدالفتاح) السيسي و(رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين) نتنياهو وجهان لعملة واحدة". 

وكتب أبو حمزة: "بعد لقائه عباس لمدة ساعتين كما قال، خرج عكاشة ليُهدد بضرب حماس وتحرير غزة، وقال إن الدور آتٍ عليها... الغريب أن لا أحد من قيادات السلطة الفلسطينية خرج ليردّ عليه". 

وقال هيثم: "عكاشة: الجيش المصري سيضرب حماس خلال أيام... شايفين الإعلام الشفاف؟ عشان بس تبطلوا تقولوا الكيل بمكيالين والكلام الفاضي ده... لأن الجيش المصري لما يضرب بحماس يبقى أكيد إن مهاتفة مرسي لحماس كانت خيانة عظمى".


إقرأ أيضاً: محمد منير وتوفيق عكاشة: ليه كده يا كينغ؟

المساهمون