إحصاء: عدد الفلسطينيين 13 مليوناً في الداخل والخارج

10 يوليو 2019
الصورة
8 ملايين فلسطيني يعيشون في الشتات (عباس مومني/فرانس برس)
أعلن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، اليوم الأربعاء، أن تعداد الفلسطينيين في العالم (فلسطين ودول الشتات) بلغ نحو 13 مليون نسمة في نهاية النصف الأول من العام الحالي، بينهم نحو 5 ملايين فلسطيني في داخل دولة فلسطين، بناء على تقديرات أعدها المركز بمناسبة اليوم العالمي للسكان، الذي يوافق غدا الخميس.

وأوضح جهاز الإحصاء في تقرير وصل إلى "العربي الجديد"، أن عدد سكان الضفة الغربية المحتلة بلغ 2.99 مليون نسمة، منهم 1.53 مليون ذكر، و1.46 مليون أنثى، بينما قدر عدد سكان قطاع غزة بنحو 1.99 مليون نسمة، منهم 1.01 مليون ذكر، و980 ألف أنثى.

وقدر التقرير نسبة الأفراد الأقل من 14 سنة في منتصف 2019 بنحو 38 في المائة من مجمل سكان فلسطين، بواقع 36 في المائة في الضفة الغربية، و42 في المائة في قطاع غزة، ورصد انخفاض نسبة الأفراد الذين تبلغ أعمارهم 65 سنة فأكثر، إذ قدرت نسبتهم بنحو 3 في المائة في فلسطين، بواقع 4 في المائة في الضفة الغربية و3 في المائة في قطاع غزة.

وأكد جهاز الإحصاء أن "الكثافة السكانية داخل فلسطين مرتفعة بشكل عام، وفي قطاع غزة بشكل خاص، إذ بلغت الكثافة السكانية المقدرة لعام 2019 نحو 826 فرداً في كل كيلومتر مربع، بواقع 528 فرداً/ كم في الضفة الغربية، و5453 فرداً/ كم في قطاع غزة".

وتشير التقديرات السكانية إلى أن "معدل المواليد في فلسطين بلغ 30.2 مولودا لكل 1000 من السكان، وبلغ في الضفة الغربية 27.7 مولودا، مقابل 33.9 مولودا في قطاع غزة"، وبلغ معدل الوفيات في فلسطين 3.7 حالات وفاة لكل 1000 من السكان، بواقع 3.9 حالات وفاة في الضفة الغربية مقابل 3.5 حالات وفاة في قطاع غزة لكل 1000 من السكان.

وأشارت نتائج مسح القوى العاملة عن نهاية 2018، إلى انخفاض متوسط حجم الأسرة في فلسطين، حيث انخفض إلى 5 أفراد مقارنة بـ5.8 أفراد عام 2007، وانخفض متوسط حجم الأسرة في الضفة الغربية إلى 4.6 أفراد مقارنة بـ5.5 عام 2007، أما في قطاع غزة فانخفض متوسط حجم الأسرة إلى 5.7 أفراد مقارنة بـ6.5 في 2007.

وبلغت نسبة الأسر الفلسطينية التي تعود ملكية المسكن فيها لأحد أفرادها نحو 58 في المائة في عام 2017، بواقع 85 في المائة في الضفة الغربية و83 في المائة في قطاع غزة، في حين بلغت نسبة الأسر التي تعيش في مساكن مستأجرة 8 في المائة، بواقع 9 في المائة في الضفة الغربية و7 في المائة في قطاع غزة.

وأفادت بيانات التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت عن 2017، أن 62 في المائة من الأسر في فلسطين تستخدم مياه الشرب الآمنة حسب تعريف مؤشرات أهداف التنمية المستدامة الدولية، إذ بلغت النسبة في الضفة الغربية 95 في المائة، وفي قطاع غزة 11 في المائة فقط.

دلالات

تعليق: