عاشق "سبونج بوب" والمشاغب...أسرار عن صاحب هدف تتويج تشلسي

عاشق "سبونج بوب" والمشاغب...أسرار عن صاحب هدف تتويج تشلسي

13 مايو 2017
باتشواي مُسجل هدف التتويج (Getty)
+ الخط -

تُوج تشلسي بلقب "البريميرليغ" للمرة السادسة في تاريخه، وذلك بعد أن تفوّق على فريق ويست بروميتش ألبيون بهدف نظيف في افتتاح الجولة الـ 36 من الدوري، ليحسم اللقب بفضل الهدف الذي سجله النجم البلجيكي الصغير ميتشي باتشواي.

وانتظر تشلسي حتى دخول البلجيكي ميتشي باتشواي بديلاً في الشوط الثاني لكي يُسجل هدف الفوز في الدقيقة 82، عندما تلقى كرة عرضية إلى داخل منطقة الجزاء تابعها على "الطائر" في شباك فريق ويست بروميتش ألبيون ومنح "البلوز" لقب "البريميرليغ" عن جدارة واستحقاق.

ورغم أن البلجيكي باتشواي لم يظهر كثيراً في الموسم الحالي ولم يُسجل الكثير من الأهداف، إلا أنه سجل هدف التتويج بلقب الدوري الإنكليزي وهو الأمر الذي يعتبر إنجازاً كبيراً. والمثير أن لدى باتشواي أسراراً لا يعرفها الكثيرون عنه.

عاشق شخصية سبونج بوب
يعشق ميتشي باتشواي شخصية "سبونج بوب" الكرتونية منذ الصغر ولم يتوقف عن ذلك في عمر كبير، إذ يحمل حقيبة خاصة للشخصية على ظهره دائماً عندما يدخل مع فريقه، كما يتابع الكرتون الخاص بـ"سبونج بوب" على التلفزيون في غرفة الجلوس عندما يعجز عن النوم.

مشاغب صغير
يُعتبر باتشواي من اللاعبين المشاغبين الصغار، إذ فُصل من فريق ستاندارد بسبب تصرفاته غير المسؤولة، كذلك أقصي من منتخب بلجيكا في عام 2013 بسبب عدم انضباطه والتزامه بالقوانين الداخلية للمنتخب الوطني آنذاك.

نوم عميق
يعاني باتشواي من مشكلة النوم العميق، إذ يضطر أحد زملائه في الفريق لإيقاظه وهذا ما حصل عندما كان يلعب مع فريق ستاندارد البلجيكي، وكانت مهمة إيقاظه دائماً لزميله في الفريق بول جوزيه إمبوكو، والذي تعرض لموقف محرج في الملعب عندما أسقط باتشواي شورت اللاعب بطريقة مضحكة.

الحماية الصفراء
يرتدي البلجيكي منذ أن كان عمره 12 سنة حماية للقدمين المعروفة "بالكسارات" الخاصة بكرة القدم صاحبة اللون الصفراء، ولم يغيرها حتى عندما أصبح مع فريق تشلسي حالياً، حيثُ يرتديها رغم أن حجمها صغير وكان يرتديها عندما كان في سن الـ 12 سنة.

لقطات فكاهية
سجل باتشواي مع فريق ستاندارد البلجيكي في إحدى المباريات هدفاً لكنه اختار طريقة غريبة للاحتفال، حين خطف كاميرا أحد المصورين وبدأ يصور فيديو للجماهير في الملعب، كما أنه احتفل بعيد ميلاد مدربه آنذاك عبر سكب كيس من الطحين على رأس الأخير.

دلالات

المساهمون