ضربة موجعة للمنتخب الجزائري قبل بطولة أمم أفريقيا

ضربة موجعة للمنتخب الجزائري قبل بطولة أمم أفريقيا

08 مارس 2019
جماهير المنتخب الجزائري (Getty)
+ الخط -

أعلن نادي اتحاد العاصمة الجزائري تعرض لاعب خط وسطه، أسامة شيتة، لإصابة خطيرة على مستوى ركبته يسرى، قد تغيبه طويلاً عن الملاعب، وهي التي تعرض لها في آخر مباراة من الدوري ضد نادي بارادو، التي لُعبت يوم السبت الماضي.

ووفقا لبيان أصدره الحساب الرسمي لمتصدر الدوري الجزائري، فإن فحوصات التصوير بالرنين المغناطيسي، الذي خضع له شيتة، أكد أن الإصابة التي تعرض لها قد تبعده طويلاً عن الملاعب، في انتظار صدور النتائج النهائية للفحوصات خلال الفترة المقبلة.

وستمنع هذه الإصابة اللاعب الشاب، من الوجود مع المنتخب الجزائري بصفة رسمية، في الموعدين المقبلين في آخر أسبوع من شهر مارس/ آذار الجاري، ضد غامبيا ضمن آخر جولة من تصفيات بطولة أمم أفريقيا 2019، وكذلك في المباراة الودية ضد المنتخب التونسي.

كذلك أصبحت مشاركة شيتة مع منتخب "محاربي الصحراء" في بطولة أمم أفريقيا بمصر الصيف المقبل شبه مستحيلة، بحكم أن الإصابة التي تعرض لها تتطلب فترة طويلة وأشهراً للشفاء، خاصة إذا تعلق الأمر بقطع في أربطة الركبة.

وفاجأ شيتة أنصار المنتخب الجزائري بالمباراة البطولية التي لعبها في آخر ظهور ضد منتخب توغو التي انتهت بفوز "الخضر" بـ4 /1 بالعاصمة التوغولية لومي في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، إذ كان هذا الظهور هو الأول للاعب مع المنتخب، بعد أن نال إعجاب المدير الفني جمال بلماضي، الذي لم يتردد في إعطائه الفرصة لإظهار قدراته.

وسيكون بلماضي على موعد للبحث عن لاعب وسط جديد يُغطي الفراغ الذي سيتركه شيتة، إذ يُعد لاعب لوهافر الفرنسي فيكتور لكحل الأقرب لسد هذا الفراغ، بعد أن أتم الاتحاد الجزائري مؤخراً كل الإجراءات الإدارية بشأن جواز سفره، الذي يسمح له بتقمص ألوان المنتخب الجزائري.​ 

 

دلالات

المساهمون