ضربة موجعة لعودة الكالتشيو..حالات جديدة لكورونا في صفوف فيورنتينا وسامبدوريا

07 مايو 2020
الصورة
الدوري الإيطالي يأمل العودة مبكراً (Getty)
+ الخط -

تعرضت المساعي الحثيثة لعودة مسابقة الدوري الإيطالي لكرة القدم لضربة موجعة، بعد أن أعلن نادي فيورنتينا تسجيل ست حالات جديدة مصابة بفيروس كورونا بينها ثلاثة لاعبين.

وجاء ذلك بعد سلسلة الفحوصات الطبية التي تجريها الأندية قبل استئناف تدريباتها، حيث تعمل جميع أندية الدوري الإيطالي على إجراء اختبارات طبية للاعبين والموظفين للتأكد من عدم إصابة أحدهم بفيروس كورونا.

وتم تحديد 3 لاعبين و3 من الطاقم الصحي والطبي لفريق فيورنتينا بأنهم مصابون بفيروس كوفيد-19، وشرعت الإدارة وفقا للبروتوكول المعمول به، في عزل الأشخاص المعنيين.

ولم يكشف النادي عن أسماء اللاعبين، وقال إنه سيسمح لبقية التشكيلة بتدريبات فردية اختيارية، مضيفا: "في صباح الغد، ستخضع بقية المجموعة لفحوص طبية واختبارات لياقة قبل بدء التدريبات الاختيارية في الملعب".

من جهته أصدر سمبدوريا بيانا، أكد فيه وجود أربع حالات إيجابية في صفوف لاعبيه، بينها للاعب كان تعافى سابقا من الفيروس.وقال البيان: "خلال الاختبارات التي خضع لها اللاعبون، ظهرت ثلاثة حالات إيجابية جديدة بالإضافة للاعب جاءت حالته إيجابية مرة جديدة".وكان خمسة لاعبين في صفوف الفريق قد أعلن عن اصابتهم في وقت سابق بالفيروس بالإضافة إلى طبيب.

ومنحت الحكومة الإيطالية أندية الدوري الضوء الأخضر لاستئناف التدريبات هذا الأسبوع ضمن إجراءات لتخفيف قيود العزل العام، رغم أن بوسع اللاعبين ممارسة التدريبات الفردية فقط.

ويأمل الدوري استئناف النشاط في مايو/أيار أو يونيو/حزيران، لكن الأمر في النهاية يتوقف على موافقة الحكومة.

دلالات

المساهمون