شبح عقوبات "فيفا" يحوم مجدداً حول فريقين جزائريين

شبح عقوبات "فيفا" يحوم مجدداً حول فريقين جزائريين

22 سبتمبر 2018
الصورة
"فيفا" قد يفرض عقوبات جديدة على الناديين (Getty)
+ الخط -
عاد شبح العقوبات ليحوم مجددا حول فريقين جزائريين ينشطان في دوري الدرجة الأولى للمحترفين، ويتعلق الأمر بفريقي شباب بلوزداد واتحاد بلعباس.

وكشف رئيس اتحاد الكرة الجزائري، خير الدين زطشي، في تصريحات إذاعية الجمعة عن مواجهة فريق شباب بلوزداد لعقوبة حسم النقاط من رصيده في الدوري المحلي، بأمر من الاتحاد الدولي بسبب عدم وفائه بالتزاماته المالية في سداد مستحقات أحد لاعبيه السابقين، وهو اللاعب البنيني محمد أوودو والذي تبلغ مستحقاته حوالي 400 مليون سنتيم (حوالي 35 ألف دولار أميركي).

وبات فريق الشباب مهددا بحسم ثلاث نقاط من رصيده، في حال عدم تسوية هذه المشكلة، حيث أمهل اتحاد كرة القدم الجزائري نقلا عن "فيفا"، إدارة شباب بلوزداد أسبوعا واحدا، لتسديد مستحقات اللاعب البنيني.

وتعقدت أمور شباب بلوزداد كثيرا خلال الموسم الجديد، ففضلا عن المشاكل الإدارية والمالية الكثيرة التي يتخبط فيها، فقد تم حسم 3 نقاط من رصيده في بداية الموسم بسبب عدم تسديده ديون سابقة لدى بعض لاعبيه السابقين، وهو يتجه لفقدان نقاط أخرى في حال عدم تسوية مشكلته الجديدة.



وفي سياق متصل، كشف رئيس الاتحاد الجزائري، خير الدين زطشي أن نادي اتحاد بلعباس مهدد هو الآخر بعقوبات صارمة على خلفية عدم سداد ديونه.

وكان الاتحاد الجزائري قد تكفل في شهر يناير/كانون الثاني الماضي بتسديد ديون اتحاد بلعباس تجاه لاعبين أجنبيين اثنين سابقين لهذا الفريق، بعدما هدده الاتحاد الدولي للعبة "فيفا" بإنزاله إلى الأقسام الدنيا في حال عدم تسوية هذه الديون في آجال معينة.

وقبل ذلك، كان "فيفا" قد أمر الاتحاد الجزائري بحسم ست نقاط من رصيد الفريق، وهو ما حدث فعلا، ما تسبب في تراجعه إلى ذيل ترتيب الدوري، لكنه تمكن من النجاة من الهبوط إلى الدرجة الثانية في آخر جولات الموسم الماضي.

وقال زطشي في هذا الصدد إن الاتحاد الجزائري قام بتسديد المستحقات المترتبة على اتحاد بلعباس بعدما التزم الأخير بتعويضه في أقرب الآجال، لكن ذلك لم يحدث بحسب زطشي، الذي أوضح أنه سيجتمع مع مسؤولي هذا الفريق لحل المشكلة في إطار ودي، وإلا فإنه سيتخذ عقوبات صارمة بحقه.

وختم زطشي حديثه بالتأكيد على أن الاتحاد لن يقوم مستقبلا بالتكفل بمثل هذه القضايا، خاصة فيما يتعلق بدفع مستحقات اللاعبين والمدربين الأجانب لأندية الدوري، تفاديا للوقوع في مشكلة جديدة.

المساهمون