سيسينيو يكشف عن "لوبي" في ريال مدريد

23 يوليو 2016
الصورة
سيسنيو خرج عن صمته تجاه لاعبي الريال (Getty-العربي الجديد)
+ الخط -
شنَّ مدافع نادي ريال مدريد الإسباني السابق، سيسيرو جواو دي سيزاري المعروف باسم سيسينيو، هُجوماً لاذعاً على زملائه السابقين في فريق العاصمة الإسبانية، راؤول غونزاليس وميشيل سالغادو وإيكر كاسياس وإيفان هيليغيرا وخوسيه ماريا غوتي، مُتهماً إياهم بحياكة مؤامرة دنيئة ضده من أجل الإطاحة به من الفريق الملكي.

ووصف اللاعب البرازيلي البالغ من العمر (36) عاماً في مقابلة أجراها مع شبكة "إي إس بي إن" العالمية زملاءه السابقين في نادي ريال مدريد الإسباني، راؤول غونزاليس وميشيل سالغادو وإيكر كاسياس وإيفان هيليغيرا وخوسيه ماريا غوتي، بـ" لبوبي"، مُشيراً في الوقت ذاته إلى أنهم قد كانوا يُحاولون بشكل مستمر السيطرة على غرفة خلع الملابس والمدرب والإعلام.

وأكّد اللاعب البرازيلي، والذي دافع عن ألوان فريق العاصمة الإسبانية خلال الفترة ما بين 2005-2007، بأن قصته مع هذه العصابة - على حد وصفه - قد بدأت حينما عقد لاعبو الفريق اجتماعاً من أجل تحديد القائد الثالث للفريق بعد القائدين: راؤول غونزاليس، وإيكر كاسياس، حيث تخلى آنذاك كاسياس عن شارة القيادة لصالح زميله في النادي الملكي، ميشيل سالغادو، حتى يتمكن من اللعب بصفة أساسية على حساب اللاعب البرازيلي.

وأشار اللاعب المحترف حالياً في صفوف فريق سيفاس سبور التركي إلى أن زملاءه السابقين في نادي ريال مدريد كانوا يحرصون دوماً على التأثير على زملائهم في الفريق الملكي عن طريق الصحافة الإسبانية، مُستذكراً حادثة حدثت مع زميله السابق، البرازيلي رونالدو لويس نازاريو دي ليما، حيث لعب الأخير إحدى المباريات بشكل سيئ، ما دفع الصحافة للكتابة على أغلفتها باليوم التالي أن راؤول كان أفضل من مواطنه رونالدو، رغم أن راؤول لو عاش ثلاث مرات بعد سنين عمره الحالية لن يصل لمستوى الظاهرة رونالدو.

وتطرق "سيسينيو" خلال حديثه إلى معاناته مع مشكلة تناول المشروبات الكحولية بشكل مفرط، حيث أكّد اللاعب، والذي كان ضمن أعضاء منتخب البرازيل الأول لكرة القدم المشارك في بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2006 في ألمانيا، بأنه قد واجه مشكلات كثيرة بسبب شرب المشروبات الكحولية بشكل مبالغ فيه، لافتاً إلى أنه قد شرب الكحول أكثر مما فعله خلال مسيرته الكروية.

المساهمون